قانون النظافة والذوق العام .؟!

العدد: 
15154
التاريخ: 
الأحد, آب 12, 2018

قد تتعرض عزيزي القارئ وأنت تسير تحت الشرفات هربا من شمس ثقبت لك رأسك إلى سطل ماء للشطف دُلق فوقك فجأة... أو (لعصرة )ممسحة تقوم بها سيدة فاضلة من على شرفتها دون أن تنظر للعابرين على الرصيف والكثير ممن يقطنون مقابل الحاوية قد يرمون كيس القمامة من على الشرفة وبالتالي قد يعلق الكيس بأسلاك الكهرباء ويبقى ينقط باقي ساعات النهار ...وبعضنا لا يتقيد بمواعيد رمي القمامة فتبقى الأكياس في الشارع أو في الحاوية بعد ذهاب السيارة الضاغطة ,أو قد ترى أحدهم وقد وضع القمامة في الأكياس الشفافة الرقيقة (أكياس الخبز)المثقوبة وتتساقط منها القمامة دون أن يهتم ... مثل هذه التصرفات يعاقب عليها قانون النظافة ولكن لا احد يأخذ هذا الموضوع على محمل الجد ...أكتب هذا الكلام لان إحدى المغتربات الحمصيات في أحد البلدان الأوروبية  كتبت على صفحتها على مواقع التواصل أن عقوبة عدم التقيد بمواعيد رمي القمامة  في تلك البلد من أكبر العقوبات المالية لذلك لا احد يخالف ويجب على الجميع وضع القمامة في أكياس سوداء مغلقة مخصصة لذلك ومن يخالف يُغرم على الفور بمبالغ  كافية لردعه وتضمن عدم التكرار ...ونحن نحتاج لتطبيق غرامة مالية  تنفيذا لتعليمات قانون النظافة بحذافيره  وليس من المنطق أن نضع كل اللوم  على عمال النظافة والبلديات ..؟!
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة