مراكز الكرامة التدريبية مواهب متميزة تعد بالكثير لمستقبل باهر

العدد: 
15155
التاريخ: 
الاثنين, آب 13, 2018

أسفرت نتائج مباريات الجولة الرابعة لفرق المجموعتين الأولى والثانية من بطولة مراكز نادي الكرامة التدريبية بكرة القدم التي أقيمت على ملاعب أكاديمية الخطيب خلال اليومين الماضيين عن النتائج التالية:
نتائج   الأحد
ضمن المجموعة الثانية التي جرت مبارياتها يوم أمس الأحد فاز فريق مركز الزهراوي بإشراف المدرب بدر الأصم على فريق  مركز غالية فرحات ( ب) 5 ــ 0
كما فاز مركز سكينة بإشراف المدرب أحمد فاضل على مركز أحمد مبارك بإشراف المدرب خضر المحمود 3 ــ 0 ومركز أسماء بإشراف المدرب  سامي الزعبي على مركز عبد الباسط الصوفي بإشراف المدرب أدهم المبيض 5 ــ 0
نتائج السبت
ضمن مباريات المجموعة الأولى التي أقيمت أمس الأول السبت   تعادل مركز 17 نيسان بإشراف مدربه عبد الباسط النجار مع مركز أحمد ياسين بإشراف مدربه بشار الضاهر 2 ــ 2 .
وفاز مركز الهنداوي بإشراف مدربه مرعي الصالح على مركز غالية فرحات بإشراف مدربه حسن زهرة 1 ــ 0 أحرزه كمال الخطيب.
كما  فاز مركز بدر حرفوش بإشراف مدربه سامر تركماني على مركز نظير النشيواتي بإشراف مدربه سامر محمد  6 ــ 1 سجل للنشيواتي أحمد إبراهيم ،وسجل لبدر حرفوش عبد الهادي العمر زياد هزاع ، محمد تركاوي ( هدفين ) ، كنان حمود ، منار زهوري.

اليوم مباريات الجولة 5
الهنداوي مع النشيواتي الساعة 3 بعد الظهر
أحمد ياسين مع غالية فرحات الساعة  3,30
خربة الحمام × 17 نيسان الساعة  4

مباريات غداً الثلاثاء الجولة 5
أحمد مبارك  × أسماء الساعة  7,30 صباحاً
غالية (ب)  ×  سكينة  الساعة  8  
الجلاء × الزهراوي  الساعة 8,40   
آراء وانطباعات
مرعي الصالح مدرب مركز الهنداوي قال عن البطولة :
ــ كنا نتمنى إقامة بطولة مواليد 2007 كما كان معلن وقد وافق 11 مركزاً على المشاركة فيها لكن الإدارة ارتأت عدم إقامتها والاستعاضة عنها بإشراك لاعبين اثنين من هذه الفئة في بطولة مواليد 2008 ــ 2009 وتبقى الفكرة جيدة ونحن مع الإدارة ، وبعد الجولة الخامسة من البطولة ظهرت الفرق المشاركة الـ 14 من طابقين من حيث المستوى ضمن المجموعتين .
وإقامة البطولة مفيد جداً للأطفال لتنشطهم كي لا يصيبهم الملل على المدى الطويل بعيداً عن المباريات وروح التنافس والتحدي والحماس وتخلق أجواء رائعة اجتماعية ورياضية خاصة بمتابعة الأهل ، ونتمنى النجاح وزيادة الاهتمام ودعم المراكز بالتجهيزات.
وعن توقعاته للفريق المنافسة على لقب البطولة قال: ظهرت بعض الفرق بمستويات عالية ففي المجموعة الثانية مثلا هناك الجلاء وأسماء والزهراوي ، وبمجموعتنا الأولى فريق غالية فرحات ظهر بمستوى ممتاز  ومركز بدر حرفوش كذلك ومركزنا الهنداوي وحتى في بقية الفرق ظهر لاعبون رائعون مثل لاعب مركز 17 نيسان عبد الرحمن النجار رغم أنه من مواليد 2010 إلا أنه ممتاز جداً وسيكون له شأن كبير في المستقبل ، وبمركز خربة الحمام ظهر لاعبون متميزون نتمنى إقامة مثل هذه البطولات باستمرار في فصل الشتاء وفي العطلة الانتقالية  مثلاً أو أيام الجمعة والسبت خاصة وأنه تتوفر ملاعب مغطاة فالمهم الاستمرارية والمتابعة.        
بدر الأصم مدرب مركز
الزهراوي وفريق النخبة قال:
ــ سررنا كثيراً بهذا المستوى وهذه المواهب المتميزة والمبشرة رغم صغر سن اللاعبين وعددهم كبير وهذا لم يأت من فراغ بل نتيجة تعب المدربين عليهم.
كنت أتمنى لو تقام بطولة  مواليد 2007 وبطولة 2008  كل على حدى لتكون البطولتين أقوى ، أما بطولة 2009 فلا يزال الوقت مبكراً على إقامتها فالوقت متاح لاحقاً .
وعموماً لم يقصر احد من القائمين على البطولة من عضو مجلس الإدارة مسؤول المراكز والفئات العمرية سالم بيطار ، والمشرف العام رياض البوشي والجميع متعاون لإنجاح الدورة ولتحقيق أهدافها بما يصب بمصلحة النادي لرفد الفئات الأعلى والمنتخبات الوطنية وعملنا جميعا عبارة عن حلقات في سلسلة متصلة بجميع الفئات  كما أن عملنا بفريق النخبة هو الحلقة الرابطة بين فرق المراكز وفريق الأشبال، وسيتم اختيار المتميزين لضمهم لفريق النخبة ويمكن أن يتم تسمية مدرب لهم وبعد ترفيع مواليد 2006 من فريق النخبة الحالي لفئة الأشبال يمكن ضم نخبة مواليد 2008 لفريق نخبة 2007 المستمر معنا من العام الماضي .
أخيرا نتمنى التوفيق لنادينا ولفريق الرجال فهؤلاء يقدمون صورة النادي  الحقيقية و اللاعبون الصغار  يسيرون على دربهم منذ الآن في هذه الخطوة الأولى وعلى الطريق الصحيح والسليم للوصول إلى فريق الرجال فهم الرديف والرافد وأمل النادي المنتظر والأمور تبشر بالخير.
 وعن الصعوبات وتأخر صرف الرواتب المتراكمة من أشهر  وتأثيرها على عمل المدربين قال: ليس لدينا مشكلة فنحن نعمل ونتعب حباً بالنادي ووفاء له من سنوات طويلة وفي سبيله ومن يفكر بموضوع المال ويبحث عنه فيمكنه أن يذهب لناد آخر .     
نهاد عبد المولى لاعب الكرامة
السابق ومتابع لمباريات الدورة قال:
المستويات الفنية التي شاهدتها من هؤلاء اللاعبين الواعدين وحسب أعمارهم ممتازة جداً ومفرحة ومبشرة لمستقبل النادي ، وهذا دليل على عمل كبير وجهود جبارة ومتابعة دائمة من المدربين المخلصين بعملهم لناديهم وهنا يجدون نتائج عملهم، وتدريب لاعبين بسن صغيرة ليس سهلاً وبحاجة لتعب وعمل مضن فعمله تأسيسي ويجب أن يكون الأساس سليماً ومتيناً ليتم البناء عليه ويصل لمبتغاه ولفت انتباهي عدد من اللاعبين المهاريين الرائعين جداً الذين يمتلكون فكر كروي كما تابعتهم وهم بحاجة لرعاية واهتمام ومتابعة من مدربين على مستوى عال وتعليمهم الأمر الأهم وهو الأخلاق والروح الرياضة وعدم الاعتراض على الحكام وهذا ما شاهدته من بعض المدربين وهم القدوة لهؤلاء اللاعبين ، كما شاهدت عدداً من اللاعبين الجيدين من فرق الريف فالدورة كانت فرصة جيدة لهؤلاء للظهور ولانتقائهم لرفد فئات النادي و يجب أن تؤمن لهم وسائل نقل والاهتمام بهم ، وأجواء الدورة ومكان إقامتها ولقاء الكوادر واللاعبين والرياضيين والأهالي ممتازة جداً يعزز روح التعاون والتواصل بين الجميع ويقرب المسافات وهذا يبشر بالمستقبل الجميل.
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
نبيـل شاهرلي