حكمت المحكمة .. قاصر ..من تحت الدلف إلى المزراب

العدد: 
15156
التاريخ: 
الثلاثاء, آب 14, 2018

نسرد تفاصيل القضية علماً أن الأسماء ليست حقيقية والقضية ليست وليدة اليوم ...
قضية اغتصاب مراهقة قاصر كانت تطمح إلى مناخ من الحرية الشخصية غير متوفر لها في منزل ذويها ،وهروبها من منزل أهلها إلى الشارع كان استجارة من الرمضاء بالنار ،....هربت القاصر فرح من منزل أهلها في ليلة ظلماء متخذة من الليل لبوساً وستاراً ومن رفاق السوء أماناً لنفسها والمصادفة أنقذتها عندما شاهدها مختار الحي .وهي تقطع الشارع باتجاه الحديقة حيث كان بانتظارها شاب يجلس على المقعد الخشبي ويركن دراجته النارية إلى جانبه فتقدم المختار منهما وقدم نفسه على أساس أنه « أخلاقية » ويريد هوية الشخصين الفتاة والشاب وعندما رفض الشاب إعطاءه الهوية واستقل دراجته هارباً ،أعاد المختار الفتاة القاصر فرح إلى أهلها ،وكرد فعل على هذا التصرف غير المسؤول قامت عائلتها بضربها وتقييدها وحلق شعرها وهذا الفعل لم يعدل سلوك القاصر بل زادها تمرداً لمبادئ وقيم أهلها ،وأعاد لها التفكير مجدداً بالهروب وهذه المرة قصدت الكراجات وركبت أحد البولمانات المتجهة إلى محافظة اللاذقية وأثناء الرحلة تعرفت إلى المتهم «جواد» الذي كان يقصد محافظة اللاذقية مؤقتاً لأداء عمل ،وتم التعارف بين الطرفين عرف خلالها المتهم «جواد» بأن القاصر «فرح» هاربة من منزل أهلها ولا تعرف أين وجهتها ..وهذا الأمر كان محط استغلال المتهم لها ،ووجدها فريسة يسهل صيدها والتحكم بها ومهد لها الطريق بكلام   معسول يجعلها تثق به وتكمل معه غير عائبة بما ينتظرها ،عرض المتهم جواد على القاصر «فرح» مرافقته إلى غرفته الآجار التي يقيم بها أثناء نزوله في مدينة اللاذقية ووعدها يإيجاد عمل لها لاحقاً ،والأحداث تشير إلى أن القاصر فقدت عذريتها ورمى بها المتهم في الشارع كونه يريد تسليم الغرفة لأصحابها والعودة إلى مدينة حمص وعندها قصدت القاصر  أحد البولمانات القادمة باتجاه حمص واتصلت بأحد أقاربها طالبة منه التوسط بينها وبين أهلها كونها نادمة وتريد العودة إلى المنزل ...
علمت والدة فرح بأن ابنتها تعرضت للاغتصاب وغرر بها من قبل المتهم جواد الذي استغل ظروفها  بوعوده الخلبية والتي كانت طعماً للوثوق به ،..مراحل التحقيق التي تمت مع المتهم جواد تشير إلى أنه قام بتسوية الأمر وتزوج شرعياً من القاصر وهذا أدى إلى تبرئته من جرم الاغتصاب وللأسباب المخففة التقديرية تقرر .
حبس المتهم مدة سنة واحدة
إعفاؤه من عقوبة منع الإقامة لعدم وجود محظور.
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
حلم شدود