ازدحام مروري خانق يعرض حياة الأهالي للخطر ... إشغالات الأرصفة في« عكرمة الجديدة» تزداد وعين الرقابة غافلة

العدد: 
15159
التاريخ: 
الأحد, آب 26, 2018

عكرمة الجديدة من أحياء مدينة حمص الذي  يشغل حيزاً جغرافياً لا بأس به كأحد الأحياء الحيوية نتيجة لقربه من بعض المشافي والمراكز الصحية  « العامة والخاصة» , ومن جامعة البعث ,إضافة إلى تماسه مع «أوتوستراد» حمص – دمشق وكونه تجمعا سكانيا كبيرا ومتنوعا يتوسط أحياء عكرمة القديمة وكرم اللوز ومساكن الشرطة والمخيم ...
وقد حظي هذا الحي بخدمات لا بأس بها قياساً بغيره من الأحياء, ويتمنى القاطنون فيه من زيادة الخدمات فيه نتيجة للكثافة السكانية ....
 وللإطلاع على الواقع الخدمي للحي  التقينا  المختار محي الدين إبراهيم وعددا من الأهالي ...

أكثر ما يلفت انتباه المارة في هذا الحي هو الحديقة الرئيسية التي تبدأ من اتوستراد حمص – دمشق على امتداد الحي تقريباً «حديقة ابن اللبان – صائب العظم», من حيث انتشار الأوساخ وأسوار الحديقة المحطمة , وألعاب الأطفال التي تعرضت للتخريب , وعدم وجود الإنارة ليلا  ... في الوقت الذي ينشط فيه أصحاب الاستثمارات الخاصة من مقاهي ومطاعم افترشت الحديقة وجزءاً من الرصيف إضافة إلى استثمارات تتعلق بألعاب كهربائية للأطفال وهي «مأجورة ».

حي حيوي
يقول المختار : يتوسط حي عكرمة الجديدة أحياء كثيرة محيطة به إذ يقع بين طريق حمص – دمشق غرباً وشارع الأهرام شرقاً وشارع الحضارة شمالاً وشارع الثامن من آذار – مساكن الشرطة جنوباً ويبلغ عدد سكانه حوالي 25 ألف نسمة .

إهمال واضح
إن أكثر ما يلجأ له المواطن للهروب من صخب الحياة ومتاعبها بعيداً عن زحمة المرور والباعة هو الهواء الطلق و الجلوس في الحديقة .
ولو أطلقنا وصفاً لحديقة ابن اللبان في شارع طارق بن زياد لقلنا عنها لا تصلح أكثر من مسطح أو غطاء نباتي بسيط أخضر.. ولا نبالغ إن قلنا «محظوظ من يرتادها ويجد له مقعداً يجلس عليه ويرتاح من ضغط الحياة وهمومها  ..
لقد اعتاد مرتادوا الحديقة أن يفترشوا الأرض متظللين بالأشجار , أو على جوانب الأرصفة المكسرة داخل الحديقة ,  فأين اهتمام مجلس المدينة « دائرة الإنارة»  بالحدائق وهي المتنفس الوحيد لأهالي المدينة  ؟!..
 
استثمارات خاصة
وأضاف المختار : تم تخصيص جزء من الحديقة  « مقهى رصيف» فيه كراسي وطاولات و تشييد بناء داخل الحديقة لتقديم الخدمة لروادها, ويعتبر هذا الإجراء تعد على حرم الحديقة ,واقتطع أيضاً جزء آخر ليخصص للألعاب الكهربائية إضافة لتشييد غرفة بجانب الألعاب أيضا  .
وفي الجانب المقابل للحديقة من الجهة الجنوبية تم إزالة الأكشاك التي أحدثت خلال الحرب وترحيلها إلى حي باب الدريب, مشيرا إلى أن إشغالات الأرصفة بقيت على حالها دون أي إحساس بالمسؤولية ,فلا مشكلة لديهم  إن اضطر المواطن إلى النزول عن الرصيف والسير في الشارع المليء بالسيارات والدراجات النارية والكهربائية و تعرضه لخطر الحوادث !!
وأشار إلى امتلاء أرض الحديقة بالأتربة وبقايا حفريات إضافة إلى عدم وجود حاوية لرمي القمامة مطلقاً ..
قيد التنفيذ
وأشار إلى ورود عدة شكاوى من الأهالي القاطنين في الحي  بخصوص الحديقة, وأنه تم رفع تلك الشكاوى أصولاً إلى مجلس المدينة وحالياً هناك اجراءات واستعدادات  على أرض الواقع لرصف الأرصفة المتاخمة للحديقة .
ونوه إلى قيام فرع  الهلال الأحمر بحمص بالإطلاع  على واقع حديقة ابن اللبان ووعد بالمساعدة ضمن خطته والقيام بأعمال الصيانة والترميم وتقديم المقاعد حتى يستطيع جميع الناس ارتيادها ...
علما أنه « الحديث مازال للمختار منذ قرابة الثلاث سنوات عند إجراء بعض أعمال الصيانة للحديقة تمت المطالبة بإنارتها وحفر بئر ماء خاص فيها , وتعيين حراس للمحافظة على ممتلكاتها ونظافتها وقد تم التنسيق مع لجنة الحي بخصوص ذلك وإلى الآن لا جديد  ...
رش المبيدات بانتظام
 يتم التنسيق مع مديرية النظافة لرش المبيدات الحشرية بشكل دوري في الحي مع بداية  فصل الربيع وحتى هذه الفترة من الصيف  , وبلغ معدل الرش حوالي 10 مرات» والكلام لا يزال للمختار» , مع إعطاء موضوع  النظافة إلى متعهد خاص, ويتم ترحيل القمامة يومياً صباحاً عدا يوم الجمعة ,مابين السادسة والثامنة صباحاً وأهالي الحي يلتزمون بالمواعيد, ولم تسجل أية مخالفة خلال الفترة الماضية فيما يتعلق برمي القمامة عشوائياً بجانب الحاويات , مما يدل على تفهم الأهالي أن الالتزام بمواعيد رمي القمامة يدل على الإحساس بالمسؤولية والتربية المجتمعية والحضارية .

استبدال جزئي
يقول المختار : تتعرض شبكة الكهرباء بفعل العوامل الجوية لبعض الأعطال الطارئة خاصة في فصل الشتاء ويتم إصلاحها من قبل عمال شركة الكهرباء, وتم استبدال  بعض أجزاء الشبكة التي كانت مهترئة , وأنه لا يوجد استجرار عشوائي  للكهرباء في الحي , علما أننا وخلال جولتنا في شوارع الحي لاحظنا قيام صاحب مقهى» داخل الحديقة  باستجرار التيار الكهربائي من أحد الأعمدة الموجودة  بجوارها  بشكل عشوائي ...؟!
وأضاف :بسبب الحرب وخروج العديد من محطات توليد الكهرباء  عن الخدمة تأثر الحي بنظام التقنين كغيره من الأحياء ،لكن لم يشتك أحد من المواطنين من ضعف التيار مطلقاً .
مخالفات بناء
أشار المختار إلى قيام  بعض سكان الحي ببناء طابق رابع خلال سنوات الحرب ,وهذا مخالف للقوانين لعدم وجود الترخيص مستغلين الظروف الصعبة التي مررنا بها .
وطالب باسم الأهالي بضرورة السماح ببناء طابق رابع (كمنطقة عقارية ثانية) نظرا للكثافة السكانية الحاصلة في الحي نتيجة انتقال الكثير من العائلات للسكن فيه  .
وضعها الفني مقبول  
وأضاف : وضع شبكة الصرف الصحي في الحي  مقبول , وفي حال حدوث اختناقات فيها يتم تنظيفها وتعزيلها  وخاصة مع بداية فصل الشتاء .
مياه الشرب  
قال المختار :لم تردنا أية شكاوى من سكان الحي بخصوص قلة مياه  الشرب أو وجود مشاكل فيها ,وفي حال وجود أي مشكلة يجب إعلام لجنة الحي كي تقوم باتخاذ الإجراءات المناسبة لحل المشكلة بمساعدة الجهات المعنية  .
معالجة خاطئة
عند قيام أية جهة رقابية بمعالجة غير منطقية لمشكلة ما ,فإن المواطن هو من سيدفع الثمن وستنعكس عليه سلباً ,فعند  قيام الجهات المعنية باتخاذ إجراء إغلاق أحد المخابز عند وجود المخالفة , سيحرم المواطن من مادة الخبز ويزداد الوضع سوءاً مما يتطلب من الأهالي البحث عن مخبز آخر للحصول على المادة ...ويتساءل المختار والأهالي :لماذا لا تكون العقوبة غرامة مالية دون إغلاق المخبز في حال المخالفة ؟! .
وأشاروا إلى وجود مخبز خاص في الحي ونوعية خبزه جيدة , باستثناء الوزن , ويوجد 15 معتمداً ويتم استجرار المادة  للحي من مخبز الضاحية , وطالبوا بزيادة مخصصات المخبز من مادة الدقيق حتى تكفي حاجة الأهالي .
الغاز والمازوت متوفران
مادة الغاز متوفرة ,ويوجد 7 معتمدين لتأمين اسطوانة الغاز للمواطنين ,ويتم التنسيق بين لجنة الحي والمختار بخصوص ذلك وتباع الاسطوانة بالتسعيرة النظامية المحددة ..
وتم تشكيل لجنة لتوزيع مادة المازوت تضم لجنة الحي والمختار ومن الفرقة الحزبية ,ووزعت المادة في العام الماضي على عدة دفعات بواقع 100 ليتر لكل عائلة وأكثر لمن يرغب بزيادة مخصصاته منها .

ازدحام مروري
يواجه أهل الحي مشكلة  الإزدحام المروري خاصة في «شارع العشاق» فهو طريق ذهاب و ليس إياباً, و المواطن - سائق السيارة -  لا يلتزم بذلك , ولا يتم معاقبة المخالف من قبل الجهات المعنية ، مما يؤدي لحدوث ازدحام مروري يوميا ويعرض الأهالي لخطر الحوادث , كون الشارع يشكل مدخلاً رئيساً للحي .
ويقترح المختار لمعالجة هذا الواقع أن يتم فتح شارع أم سلمة ,بحيث يصبح الطريق مقابل الحديقة حينها لا يضطر المواطن إلى مخالفة المرور بالشارع و السير باتجاه معاكس في شارع العشاق ,إذ أن شارع أم سلمة و إن تم فتحه «كما ذكر» يؤمن مروراً آمناً للسيارات في حالة الإياب دون مخالفة و بأريحية واضحة لكل من السيارات العابرة و للمشاة من المواطنين..  
قميص اسفلتي
تعاني بعض شوارع الحي من رداءة  القميص الاسفلتي خاصة بعد الانتهاء من ردم الحفريات فيها, كما في شارع محمد يحيي جمران , والاكتفاء بعملية الترقيع لتلك الشوارع لم تؤد الغاية المرجوة منها .
المدارس  
يضم الحي 11 مدرسة « تعليم أساسي و إعدادي و ثانوي بفرعيه «إضافة إلى 4 رياض أطفال «خاصة» و بعض المعاهد التعليمية , مما انعكس بشكل جيد على الواقع التعليمي لأبناء الحي .  
إشغالات الأرصفة
إن أكثر ما يؤرق المواطن القاطن في الحي أو العابر فيه , اضطراره للسير في الشارع بدلا من  الرصيف  نتيجة لقيام البعض بإشغال الأرصفة بالبسطات , مما يعرض حياة الأهالي وخاصة الأطفال لخطر حوادث السير .
زيادة عدد الخطوط
أوضح المختار أنه تم زيادة عدد الخطوط الهاتفية الأرضية و تركيب العلب الخاصة بها, ولكن المشكلة تكمن في ضعف خدمة الانترنت وهي شبه معدومة إذ تغيب لأيام , ناهيك عن كونها بطيئة
الواقع الصحي جيد
يوجد بالقرب من الحي مشفى العيادات الشاملة « الباسل» في حي كرم اللوز و مستوصف باب الدريب الصحي « منهل عزيز الصالح « وبالتالي تتوفر للأهالي الخدمة الصحية الجيدة ..   

بقي أن نقول :
يوجد في الحي خدمة النافذة الواحدة الأمر الذي من شأنه تسهيل و تأمين مختلف الخدمات للمواطن وتخفيف الأعباء المادية والوقت أيضا , وملعب صحارى « نادي العمال « الذي يوفر الكثير من الخدمات الرياضية لكل من يقصده ..
ومن اللافت « الكلام للمحررة «  أن المختار يؤكد عدم وجود أية شكوى من المواطنين بخصوص إشغالات الأرصفة .. و لكن ألا يترتب على الجهات المعنية مراقبة المخالفات  ومتابعتها , خاصة لمن حرم المواطن من السير على الرصيف حفاظا على حياته , أو قام بالاستجرار غير المشروع  للكهرباء,  و لمن أشاد طابقاً دون رخصة و لمن يتجاوز أي قانون أو نظام في الأماكن العامة ..؟!
إنها مسؤولية الجميع في الوقت الذي فيه نحن مطالبون بإعادة إعمار البلد .. و من المفروض أن لا يكون  أحدا فوق القانون..؟!
وكالعادة حاولنا الاتصال بدائرة الإنارة في مجلس مدينة حمص للسؤال عن سبب اهمال إنارة الحدائق العامة في حي عكرمة الجديدة ولكننا لم نفلح لانشغال مدير الدائرة بعمله خارج المديرية.
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
تحقيق و تصوير : نبيلة إبراهيم