نقطة على السطر...الاستخدام الصحيح

العدد: 
15159
التاريخ: 
الأحد, آب 26, 2018

تعتبر مواقع التواصل الاجتماعي ظاهرة ايجابية وضرورية وهامة لمن يحسن استخدامها   الاستخدام الصحيح ، إذ توفر المعلومة  المتشعبة الأهداف والمتداخلة الأبعاد..
 لكننا نلاحظ في كثير من الأحيان بعض المتعلمين ، يطلقون أقوالهم ويسترسلون في أحاديث تؤدي الى خراب العقول وخاصة من النشىء الحالي من الشباب الذين هم أكثر استخداماً «للفيسبوك» وأكثر تأثراً بما يطرحه من أفكار تطغى على عقولهم لعدم امتلاكهم الوعي الكافي نظراً لصغر  سنهم وقلة تجربتهم في الحياة ، فيعتبرون هؤلاء المتعلمين أصحاب  آراء سديدة ، فيأخذون بكل ما ينشرون من آراء تكون في كثير من الأحيان غير واقعية وهدامة وغير هادفة ،ويبثون أخباراً كاذبة وملفقة ، ويعرضون صوراً لا أخلاقية تحمل ماتحمله من تعليقات سخيفة من باب التهريج ، بما لايليق بصاحبها ولا تناسب مقامه الاجتماعي ، فما أكثر الشواهد والأمثلة على ذلك..
 أفكار بعيدة كل البعد عن قيمنا وأخلاقنا وتربيتنا تتسبب في تدمير هذه القيم .. وبالمقابل ستنعكس سلباً على  تقييم الشخص الذي يبث هذه السموم علانية و الثرثرة التي لا جدوى منها ولا طائل وجدت طريقها عبر النت.
 لكن ما تحدثنا عنه من سلبيات لايندرج ضمن العموميات ، بل لكل قاعدة شواذها واستثناءاتها ، إذ نجد آخرين من المثقفين وغيرهم في حالة حضور يقظ لاتنقصهم الحنكة ولا الأدب بل إن صوتهم يجعل مواقع التواصل الاجتماعي دافئاً وحميمياً.
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
عفاف حلاس