غياب الألم

العدد: 
15162
التاريخ: 
الأربعاء, آب 29, 2018

مع حلول المساء
والشمس هلت على المغيب
وبدأ قرصها الأحمر والشفق
يلوح ويرسم خطوطه الحمراء بالسماء.....
وبدأ الحزن يلفح قلبي
على هذا اليوم الذي مضى
وماذا بعد وهذه دورة الحياة
كل يوم....
تودعنا على أمل اللقاء بالغد
مساء الخيرات والمسرات
لكل الاحبة والأصدقاء
مساء هبت فيه ريح الياسمين
أتعطر وتنشر العطر والحنين
اشتقت لهمساتك
وأنفاسك المعطرة
بأجمل الرياحين
أيها الحاضر ..الغائب
ألم تأت لتسهر سهرة
نجلس فيها على شاطئ البحر
وأبدء اترقب الغروب
وبدأت النجوم بالظهور
لترصع السماء بالنور
والقمر:يا للقمر سيد السماء
بدأ يتضاحك وهو فرحان
وانا جالسة أفترش الرمال
لعل الحاضر ..الغائب
يأتيني ولو للحظات.
«مع تمنياتي للجميع بليلة هادئة وجميله».
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
سندس عبد