أنطونوف يحذر واشنطن من شن عدوان جديد على سورية

العدد: 
15163
التاريخ: 
الخميس, آب 30, 2018

حذر السفير الروسي لدى واشنطن أناتولي أنطونوف الولايات المتحدة من شن عدوان جديد على سورية مؤكداً أن ذلك يصب في مصلحة التنظيمات الإرهابية.

ولفت انطونوف في بيان نقلته سبوتنيك اليوم إلى أنه عبر خلال لقائه في الـ 27 من الشهر الجاري في واشنطن مع ممثلي وزارة الخارجية الأمريكية عن قلق بلاده من التهديدات الأمريكية “شن هجوم جديد على سورية غير شرعي ولا يقوم على أي أساس” بمزاعم احتمال استخدام أسلحة كيميائية وأنه شدد على أن هذه التهديدات تثير “قلقنا العميق”.

وقال السفير الروسي.. “لقد نبهنا الولايات المتحدة من عدوان آخر لا أساس له وغير قانوني على سورية مشيراً إلى أن الإرهابيين فقط من سيستفيدون من هذا ونعول أن يتم الإنصات لمخاوفنا”.

وأعلن السفير أنطونوف أنه “حث الجانب الأمريكي على تقديم الحقائق التي تم على أساسها إطلاق تصريحات حول الاستخدام المحتمل للأسلحة الكيميائية من قبل سورية في محافظة إدلب”.

وكان مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفرى أكد أول أمس خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي أن التنظيمات الإرهابية تحضر لاستخدام السلاح الكيميائي في إدلب لاتهام الجيش العربي السوري وتبرير أي عدوان قد تشنه حكومات الدول المشغلة لهذه التنظيمات موضحا أن الإرهابيين نقلوا 8 حاويات من الكلور إلى قرية حلوز في إدلب تمهيداً للسيناريو المرسوم في مسرحية الهجوم الكيميائي الجديد واتهام الحكومة السورية لاستجرار عدوان غاشم عليها.

المصدر: 
العروبة