إحداث مدرسة لأبناء الشهداء العام القادم

العدد: 
15164
التاريخ: 
الأحد, أيلول 2, 2018

مهما قدمنا لذويهم  يعد جزء بسيطاً جداً أمام التضحيات التي قدمها شهداؤنا وما قدمه أبناؤهم من عزيمة وصبر وإيمان وقوة ولا أقل من إدخال الفرح إلى قلوبهم فهم أمانة غالية في أعناقنا فآباؤهم جعلوا من دمائهم بذرة زرعت في الأرض لتزهر  نصراً ومحبة وسلاما و انطلاقا من هذه الحقائق أرسى  الملتقى الثقافي الأول  للشبيبين من ابناء الشهداء بحمص دعائمه الأولى تحت عنوان «أبناؤكم أمانتنا» بمشاركة أكثر من ١٧٠ شابا وشابة من أبناء الشهداء خلال حفل كرنفالي أقامه فرع الشبيبة بالتعاون مع فرع نقابة المهندسين وذلك في نادي المهندسين والأطباء بهدف الاهتمام بأبناء الشهداء من خلال جمع عدد كبير من المشاركين بأنشطة الصيف من شبيبة المرحلة الإعدادية والثانوية حيث تم تقسيمهم إلى ست مجموعات تفاعلية وتشاركية من خلال مدربين مختصين تتضمن دعما نفسيا و مهارات وتنشيط و ألعاب هادفة عبر الحركة ومجموعة رياضة حركية لضبط التنفس.
خلال الملتقى تم الاستماع لجميع شكاوى ومطالب ومشاكل أبناء الشهداء لإيجاد حلول سريعة لها  و منها : ضرورة إنشاء مراكز ثقافية ورياضية وموسيقية تحتضن مواهبهم وطاقاتهم و الاهتمام بهم وبشؤونهم و توثيق معلومات عن كل أسرة لمتابعة حالاتهم الصحية والاجتماعية والمعيشية والدراسية وتقديم الدعم اللازم كما سيتم افتتاح مدرسة نموذجية لأبناء الشهداء بحمص وهي ممولة من قبل الهيئة الفرعية لرعاية أسر الشهداء .
وقد أنجزت الدراسة الهندسية والعامة لتكون مدرسة متميزة تستقبل طلاب كافة المراحل التعليمية « ابتدائي -إعدادي - ثانوي » بإشراف مديرية التربية وسوف تستقبل الطلاب في العام الدراسي القادم .

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
بديع سليمان