عودة مئات المهجرين السوريين من لبنان عبر معبري الدبوسية وجديدة يابوس إلى أرياف دمشق وحمص وحماة

العدد: 
15166
التاريخ: 
الثلاثاء, أيلول 4, 2018

عبر معبري الدبوسية وجديدة يابوس الحدوديين مع لبنان عاد اليوم المئات من المهجرين السوريين قادمين من الأراضي اللبنانية حيث تم نقلهم بالحافلات إلى قراهم وبلداتهم التي حررها الجيش العربي السوري مؤخرا من الإرهاب في أرياف دمشق وحمص وحماة.

وذكر موفد سانا إلى معبر الدبوسية الحدودي أنه وصلت إلى المعبر عند الساعة الثامنة والنصف من صباح اليوم دفعة من المهجرين السوريين غالبيتهم من الأطفال والنساء حيث كان بانتظارهم حافلات وفرق من الهلال الأحمر العربي السوري ومديرية صحة حمص لتقديم الخدمات اللازمة لهم.

ولفت الموفد إلى أنه تم إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للمهجرين العائدين وإعطاء اللقاح للأطفال قبل ان يتم نقلهم بالحافلات إلى بلدة تلبيسة وقرية الغاصبية بريف حمص وقرية نقيرة الوعر بريف حماة التي تم تحريرها من الإرهاب خلال الأشهر الماضية.

وأعرب المهجرون العائدون عن شكرهم للجيش العربي السوري على تضحياته التي قدمها لإنهاء الوجود الإرهابي في مناطقهم وللجهود المبذولة لإعادتهم إلى منازلهم التي خرجوا منها في أوقات سابقة هربا من إرهاب التنظيمات التكفيرية داعين جميع المهجرين في الخارج إلى لعودة لمنازلهم والانخراط في عملية إعادة الإعمار.

إلى ذلك وصل إلى معبر جديدة يابوس الحدودي مئات المهجرين قادمين من مناطق متفرقة داخل لبنان حيث تم نقلهم بالحافلات إلى قراهم وبلداتهم في ريف دمشق بعد تقديم المساعدات اللازمة لهم.

وأكد المهجرون العائدون أن مئات العائلات داخل الأراضي اللبنانية تستعد للعودة إلى أرض الوطن خلال الفترة القادمة منوهين بسهولة وسرعة الإجراءات المتخذة على المعبر الحدودي مع المهجرين.

وعاد خلال الأشهر الماضية آلاف المهجرين السوريين قادمين من الأراضي اللبنانية عبر معبري الزمراني وجديدة يابوس وذلك نتيجة للجهود المشتركة المبذولة لإعادة المهجرين بعد تحرير مناطقهم من الإرهاب.

المصدر: 
العروبة