لاعب ارتكاز منتخبنا الوطني جهاد الحلواني : أطمح للاحتراف والشهرة وإحراز الألقاب والبطولات

العدد: 
15170
التاريخ: 
الاثنين, أيلول 10, 2018

رفد نادي الكرامة المنتخبات الوطنية بالعديد من المواهب المتميزة التي بصمت وبرزت بمختلف الفئات العمرية في المشاركات والاستحقاقات القارية ..ونتوقف اليوم مع أحد هؤلاء المتميزين والواعدين بالكثير لكرة نادي الكرامة والمنتخبات والذي مثل المنتخب الوطني للناشئين بتصفيات كأس آسيا في طاجكستان العام الماضي .
جهاد حلواني : لاعب ناشئي وشباب الكرامة حالياً ومنتخبنا الوطني للناشئين – مواليد 2002 – الطول : 182سم لاعب ارتكاز – الصف الثالث ثانوي .
يستعد حالياً مع فريق ناشئي الكرامة للمشاركة ببطولة الدوري التي عادت هذا العام بعد توقفها منذ أكثر من سبع سنوات وذلك بتكثيف المباريات التجريبية وزيادة الحصص التدريبية ورفع الجاهزية البدنية والفنية والمعنوية إلى أقصى الدرجات وفق برنامج خاص بإشراف المدرب أديب طعمة .
ساهم الحلواني مع فريقه الكرامة بإحراز بطولة المنطقة الوسطى بمناسبة عيد الجيش العربي السوري التنشيطية قبل أيام بمشاركة ستة أندية من حمص وحماه بفوز فريقه على الطليعة في المباراة النهائية (4-1) .
كما ساهم بإحراز بطولتي حمص للأشبال 2016 و2017.
لعب الحلواني بمختلف المراكز حسب طلب المدربين بمختلف الفرق العمرية، وأجاد وأبدع فيها.
مثّل منتخب حمص للأشبال ومنه تم اختياره لمنتخبنا الوطني للناشئين الذي شارك بتصفيات كأس آسيا في طاجكستان مع زملائه من نادي الكرامة محمود الأسود وأمجد الحلاق وعمرو القشلق والأخير تم استبعاده قبل السفر إلى طاجكستان ،ولعب خلالها ثلاث مباريات دولية كما خاض عدد من المباريات الودية الدولية مع منتخبنا الوطني استعداداً للتصفيات الآسيوية فاكتسب بذلك صفة ( لاعب دولي ).
تعود بداية مشوار الحلواني مع معشوقته كرة القدم إلى عام /2005 / بفرق براعم أكاديمية  القويض بملاعب شركة سكر حمص – ثم مع فريق نخبة وبراعم نادي الكرامة بإشراف المدرب حمزة المصري ، ثم تدرب في المراكز التدريبية بإشراف المدرب أيمن المبيض .
يدين بالفضل لتقدم مستواه وتمثيل المنتخبات لكل من دربه بفرق الأشبال والناشئين والنخبة الذين شجعوه وعززوا ثقته بقدراته الفنية  وطوروا  مهاراته وإمكانياته ووظفوها لمصلحة الفرق التي مثلها بشكل جيد .
مثله الأعلى من اللاعبين العالميين  الاسباني / سيرجيو بوسكيتس / لاعب برشلونة، كما يعتز بلقب اللاعب الأرجنتيني، خافيير ماسكيرانو( لاعب الريال حالياً وبرشلونة سابقاً ) كما يحب زملاؤه اللاعبون أن ينادوه به .
طموحاته : الاحتراف والشهرة والنجاح وإحراز الألقاب والبطولات على جميع الأصعدة.
يتمنى لناديه الكرامة العودة  للتحليق عالياً بمكانه الطبيعي فوق القمة آسيوياً ومحلياً .. ويتمنى تمثيل المنتخبات بشكل مشرف ورفع علم سورية عالياً في البطولات الدولية والعالمية.
لا يوجد صعوبات تواجهه فكلها مذللة بتشجيع الأهل والأصدقاء والجهاز الفني لفريق الناشئين وعلى رأسهم المدرب أديب طعمة ،وبدعم واهتمام إدارة النادي .
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
نبيـل شـاهـرلي