المحافظة تستكمل استعداداتها لانتخابات مجالس الإدارة المحلية

العدد: 
15172
التاريخ: 
الخميس, أيلول 13, 2018

أيام قليلة تفصلنا  عن موعد انتخابات مجالس الإدارة المحلية حيث ستتوجه جميع  شرائح المجتمع يوم الأحد القادم لانتخاب من تراه كفوءا ً وقادرا ً على تحقيق طموحات المواطنين وتطلعاتهم وأمنياتهم في المرحلة القادمة، مرحلة  إعادة البناء والإعمار التي تتطلب جهودا ً استثنائية من الجميع ولمعرفة الاستعدادات التي قامت بها محافظة حمص لإنجاح هذا العرس الوطني التقينا محمد عامر خليل أمين عام المحافظة الذي أكد أنه تم اتخاذ كافة التحضيرات اللازمة لتهيئة الظروف المناسبة والمناخات الملائمة لإنجاح العملية الانتخابية حيث  تم تحديد 683 مركزا ً انتخابيا ً موزعا ً على كافة أنحاء  المحافظة  لافتا أن عدد طلبات الترشيح  بلغ7813 طلبا ً رفض منها 2726 طلبا ً لنقص في الوثائق الثبوتية اللازمة ليبلغ عدد المرشحين 4486 مرشحا ً يتنافسون على 1636 مقعدا ً انتخابيا ً.
وأشار أمين عام المحافظة إلى مخاطبة الجهات العامة ومدراء المناطق والنواحي ومديرية التربية وإدارة جامعة البعث لموافاة المحافظة بأسماء الأماكن التي يمكن اتخاذها كمراكز انتخابية بالإضافة لمخاطبة المؤسسات والشركات العامة كافة والأجهزة التابعة والمرتبطة بها كافة لفرز سيارات نقل مع سائقين توضع تحت التصرف  وحتى انتهاء العملية الانتخابية بالإضافة لتشكيل فريق عمل متكامل وتجهيز حواسيب لإدخال البيانات وحساب النتائج الكترونياً كما تم تشكيل لجان لمؤازرة لجان الترشيح القضائية وتأمين سيارات لنقل مستلزمات المراكز الانتخابية .
وحالياً يتم تحضير محتويات الصناديق الانتخابية التي تم توزيعها على المراكز الانتخابية في المحافظة .
والجدير ذكره أنه تم تجهيز قاعة بالمركز الثقافي تستقبل المندوبين عن المرشحين ليتابعوا سير عمليات الفرز من خلال كاميرات تقوم بعمليات بث مباشر لعمليات الفرز بالمحافظة حفاظا ً على سير عملية الفرز بمصداقية.
عدد من المواطنين أكدوا أن المشاركة في الانتخابات حق وواجب ,وعلينا اختيار الأشخاص الأكفاء من اجل عودة سورية كما كانت قوية فالصوت أمانة وعلينا الدقة في الاختيار من أجل انتخاب الأشخاص المناسبين الذين يحملون الوطن في قلوبهم.
وأضافوا :كما يحقق الجيش العربي السوري انتصارات في الميدان علينا المشاركة  في العملية الانتخابية , فهي دليل على روح الديمقراطية السائدة في سورية ومسؤوليتنا هي إيصال المرشحين الذين يعملون لمصلحة الوطن والمواطن ولفتوا أن المطلوب من المرشحين تحقيق متطلبات وآمال هذا الشعب في تحسين الوضع المعيشي للمواطنين ,مشيرين الى أن الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش العربي السوري لابد أن يكون لها صدى على أرض الواقع وهذا يكون بانتصار سورية سياسياً وأن انتخابات مجالس الإدارة المحلية والمشاركة فيها هي بالتأكيد نصر سياسي بكل ما تعنيه الكلمة .

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
شذا الغانم