انتظار

العدد: 
15191
التاريخ: 
الأربعاء, تشرين الأول 10, 2018

سأشتري ليلتي من سوق الجوى
وأبيع عمري في سوق أحضانه
ليتني أختصر نهاري اختصاراً
أعبر إلى ليلتي  
لا بل كم عشقت البوح
في لحظة مجيئك
هناك الكثير من كلمات الهوى
عالقة بين شرايين قلبي
تستعجل إطلاق سراحها
أوقدت شمعتي
رويت وردتي
سكبت الخمر
أسدلت ستائري
فلا أرغب بأن يشاركني العابرون
ولو بنظرة
سيكون ملكي
ثوبي الأسود...
عطري...
معزوفتي المفضلة
لم تبق سوى بضع دقائق
وتغرب عن سماء حبنا الشمس
أيها الليل الصامت..
أعشقك...
بك ستتفجر كل كلمات الحب
بيني وبينه..
بك ستخجل أنوثتي
أنتظرك..
كم هو صعب هذا الانتظار
كأنه لعبة من نار
أنا منهكة... متعبة
أو ليس مثلي...
يتوق للقاء...
تأخر...
لن يأتي...
أيكون قد صادف حبا قديما
وسار معه
ناسيا جديده..
أم أن حرارة أو مرضا
أبعده عني..

لن يأتي...
سأطفئ شمعتي
وأحرر جسدي من ثوب يقيده
وأفتح ستائري..
لن يدري العابرون
بخيبة الانتظار
سأشرب كأسي
نخب أنوثتي...
نخب حواء القوية...
سأغير لحني ومعزوفتي
وأمسك بيدي الأخرى
أراقص نفسي...
لن انتظر...
كان مجرد حدث
مر في حياتي
سأخطه في دفتر مذكراتي
ويكون عنواني
كوني امرأة خطرة
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
مادلين درويش