الضاحية العمالية ... فوضى و إهمال !

العدد: 
15229
التاريخ: 
الأربعاء, كانون الأول 5, 2018

يعتبر حي الضاحية العمالية من الأحياء التي  حلت مشكلة السكن في حمص لاسيما أنه جاء هدية من القائد المؤسس حافظ الأسد  إلى عمال المحافظة
ولكن خلال سنوات الحرب  تعرض الحي إلى الكثير من التعديات على الشوارع والأرصفة و  الاستجرار غير المشروع للكهرباء و المياه حتى أصبح في حالة كبيرة من الفوضى  
ضمن هذا السياق وردت إلى صفحة الرقابة شكوى من أهالي الضاحية العمالية  تقول : إن بعض أصحاب المحال و المنازل في الطوابق الأرضية حولوا منازلهم إلى محال تجارية و هذا مخالف للقوانين  و من المعروف أنه لا يسمح بتغيير ملامح المنزل أو إجراء أي تعديل عليه   و تم خلع بلاط الأرصفة  لتصبح مرآبا لسياراتهم  كما حل محل الأرصفة محال و دكاكين مخالفة  ما أدى إلى تضييق الشوارع  .


ناهيك عن حالات استجرار الكهرباء غير المشروعة  و استجرار المياه الأمر الذي يؤدي إلى وصول المياه بشكل ضعيف جدا إلى بقية المنازل .
وأوضح أصحاب الشكوى أنه عندما يحضر عناصر الضابطة العدلية ضمن جولات على الحي يقوم أصحاب هذه المحال بقطع أسلاك الكهرباء و لا يتمكن العناصر من كشف حالات السرقة و هذا الشيء يتكرر يوميا  و يقترحون  أن يقوم عناصر الضابطة بالكشف ليلا و بشكل مفاجئ لكي يتمكنوا من كشف المخالفين و تنظيم الضبوط بحقهم  لأن سرقة الكهرباء تنعكس سلبا على التيار الكهربائي في الحي و على قيمة فواتير الكهرباء التي يضطر الأهالي لدفعها مضاعفة بسبب عمليات الاستجرار غير المشروع حيث تتجاوز قيمة الفاتورة/7000/ ليرة .

الفئة: 
المصدر: 
العروبة