صدارة الكرامة على المحك

بالتعادل السلبي بلقاء ديربي حمص خسر قطبي الكرة الحمصية الوثبة والكرامة نقطتين ثمينتين في السباق نحو القمة وخاصة الكرامة المتصدر الذي قلص بهذه النتيجة الفارق بينه وبين منافسه تشرين إلى نقطة واحدة وباتت صدارته مهددة قبل مباراتين من ختام مرحلة الذهاب حيث يستضيف الكرامة السبت القادم فريق جبلة وبعدها وفي آخر مبارياته يحل ضيفا على فريق تشرين في اللاذقية ، و لابد من القول: انه حتى الآن لم يثبت فريق من فرق الدوري قوته وجدارته باللقب قياساً على تفاوت الأداء والمستويات وحتى بالنتائج الرقمية الهزيلة ..

ديربي حمص لم يحمل الفرح في طياته للجماهير الغفيرة التي احتشدت بملعب الباسل, والكثير من الجماهير عادوا لعدم وجود مكان واتسم الأداء بالندية والتكافؤ في بعض المراحل مع أفضلية نسبية للكرامة من حيث إتاحة الفرص التي لم تستغل فخرج مع جماهيره الغفيرة ساخطاً على الحكم ونادباً حظه على النتائج وعلى الصدارة التي دخلت مرحلة حرجة ، بينما خرج جمهور الوثبة مع فريقه قانعا بالأداء وبنقطة التعادل وتم تكريم الفريق فورا بعد المباراة، وغابت الروح الرياضية خلال اللقاء وبعده بخروج قلة من جماهير الفريقين عن النص بالهتافات المسيئة للفريقين وللحكم ورمي مضمار الملعب بالمفرقعات النارية والزجاجات ما سيعرض الفريقين لعقوبات مالية وربما إدارية ، كما غابت اللمحات الفنية الجميلة وتوقفت المباراة مرارا,  وساد الشد العصبي في بعض المراحل ما أثر على مجريات المباراة كثيرا وأفسد الكرنفال الجماهيري  الذي تابعناه قبل المباراة ومع بداياتها على المدرجات .

بقية المباريات

لم تكن بقية مباريات الجولة الحادية عشرة أفضل حالا حيث تعادل الجيش مع الشرطة بهدف لمثله ، وجبلة مع الاتحاد بذات النتيجة ، وتعادل الوحدة مع حطين و الساحل مع الفتوة بلا  أهداف ، و فاز تشرين على الحرجلة   والطليعة على الحرية بنتيجة 2 ــ 1 .

مباريات الجولة 12:

الكرامة مع جبلة

الفتوة مع الوثبة

الطليعة مع تشرين

حطين مع الشرطة

الجيش مع الحرجلة

الاتحاد مع الوحدة

الساحل مع الحرية     

نبيل شاهرلي

تصوير سامر الشامي