اقتصاد وتنمية

صندوق الأمم المتحدة للسكان من العمل التنموي إلى الإغاثي وفق خطط مدروسة ..

يواصل  صندوق الأمم المتحدة للسكان تقديم خدماته ويتوسع نطاق امتداده الجغرافي أكثر ليستفيد من خدماته مئات الآلاف من السوريين في 11 محافظة , حمص واحدة  منها وأشارت الدكتورة خولة عاقل مديرة الصندوق لمحافظات حمص وحماة و اللاذقية  وطرطوس أن الهدف اليوم اتسع  ليشمل كل من هو بحاجة للدعم,ونظراً للظروف المتغيرة ووجود العديد من القرى والمناطق التي توجد فيها تجمعات سكانية تعتبر صغيرة و تتوزع على مساحة جغرافية كبيرة على سبيل  المثال الريف الشمالي للمحافظة ولضمان وصول الخدمة للمستفيدات,ومن مبدأ نقل الخدمة  لهن بمكان تواجدهن نتبع صيغة العمل عبر فرق جوالة مجهزة بعيادة نسائية و فريق تعليمي  وتثقيفي يضم متخ

12,598 مليون ليرة تحصيلا ت مالية المخرم 12 .. ألف متخلف عن التسديد بمبالغ تصل لـ 119 مليون ليرة

 يعتبر التهرب الضريبي من أسوأ أنواع التهرب التي تنخر بالاقتصاد الوطني و تضعفه ...وتشهد محافظة حمص تحسناً في نسب التحصيل بعد انخفاض دام لسنوات كانت الحرب هي المسبب الرئيسي له...
و تعنى مديريات المال المنتشرة بمناطق المحافظة  بالتحقق من قيم  الضرائب المفروضة وتحصيلها.

علّ الذكرى تنفع

عود على ذي بدء..وهو الموضوع  ذاته  يكرر مرات ومرات  علّ الذكرى  تنفع  ..
و الحديث هنا  عن  تهرب أصحاب رؤوس الأموال من تسديد  التزاماتهم الضريبية التي حددتها  دوائر  المال بشكل تقريبي ومقطوع  وليس على  الأرباح الحقيقية في أغلب الأحيان  ,وتلتها العديد من  قرارات  الإعفاءات  من  غرامات التأخير و الفوائد في حال السداد  وغيرها  من التسهيلات  لجذب أصحاب المنشآت  و المعامل  لتسديد  التزاماتهم ..

مربو الدواجن ... بين فــكي غلاء الأعلاف و تحكم التجار !

أعوام مضت ارتفع فيها سعر لحم الفروج لأرقام قياسية تجاوزت 1200ل.س للكيلو الواحد جعلت من تربية الفروج مجالاً مهماً و مصدراً للربح السريع و الوفير..
 اليوم ومع انخفاض سعر الفروج ووصوله إلى حد لا يؤمن معه ربحاً يذكر ,و ربما لا يصل لتعويض رأس المال... علت أصوات المربين لتكشف عن الكثير  من الممارسات الخاطئة التي تحتل شماعة الحرب الحامل الأول  والأوضح لها ,خافية خلفها ما هو أخطر وأعظم ...

1769 مدجنة مرخصة يعمل منها 844

الثوم والكمون لإخفاء روائح عفن العلف

الأدوية المختومة ....مختَبَرة

أما عن الأدوية البيطرية الموجودة في الاسواق قال شحود: أي صنف دوائي يُختَبر في مخبر الجودة في مديرية الدواء البيطري بدمشق بشكل صحيح 100% , كما يتم اختبار الأدوية المستوردة بشكل نظامي  في مديرية الدواء البيطري كما تزور اللجان المختصة بلد المنشأ ,وتجري العديد من الاختبارات  
أما الأدوية بدون ختم ,وهي مستَجرة بطرق غير مشروعة ,فيتم فحصها إما عن طريق الصدفة من خلال الجولات المتكررة والمفاجئة أو بعد ورود شكوى من أي مرب.

تقاذف المسؤوليات

خسائر كبيرة يُمنى  بها  الفلاحون و المزارعون  و  العاملون و ...و... وتطول القائمة  و يبدو  أن حال مربي الدواجن ليس بعيداً عن  الخسائر التي  تطول  كل الشرائح ( العاملة)  أو  الباحثة عن مصدر  رزق  متجدد ...
 ويبدو أن (الكار)  يرفض زواره الجدد وهنا الحديث عن تربية الدواجن  بالتحديد  و التي ازدهرت في الأعوام الماضية  و حلق بعض المربين بثروتهم إذ أن الربح في تلك السنوات  تجاوز الضعف ...

الدفـــع الالكتـرونـــي فــي المصــرف المركـــزي يســرّع عملـيـــات تحويــــل الأمـــوال

تستمر الخبرات و الكفاءات المحلية بإنجازاتها المتلاحقة و التي بات المواطن  يلمسها  في أغلب تفاصيل العمل المؤسساتي إن لم نقل كلها, ومصرف سورية المركزي ليس بعيداً عن قافلة التميز و النجاح ,إذ تمكنت خبراته  من تنفيذ نظام تسويات إجمالي بجهود مبرمجي المصرف  وبالتعاون مع خبرات وطنية و كوادر محلية و بتوجيه وإشراف مباشر من قبل حاكم مصرف سورية المركزي, لتكون النتيجة مبشرة عبر تفاصيل وآليات متجددة  تحقق قفزة نوعية في مجال التعامل بين المصارف  تأسيساً على قواعد العمل الخاصة (بنظام التسويات الإجمالية ) الصادر عن اللجنة الإدارية في المصرف المركزي ,و هوالعنوان العريض للعمل مؤخراً  بالنسبة للحوالات  و الش

رأي...داعم جيد

تعتبر  الحوالات القادمة من الخارج  ( من  السوريين في المغترب) من  مصادر الدعم الجيدة للاقتصاد الوطني , و منشط حقيقي للحركة  و النشاط الاقتصادي ,وفي بعض الأحيان تمول مشاريع صغيرة أومتوسطة ,وتعد مورداً لايستهان به  للعملة الصعبة القادمة باتجاه الداخل ,وتساهم في تفعيل  الدورة الاقتصادية ودعم الاحتياطات النقدية وتحسين  مستوى المعيشة للمواطنين بشكل مباشر  و غير مباشر   وتفعيل المشاريع الاستثمارية ودعم الليرة السورية , كما تلعب الحوالات المالية  دوراً في دعم القوة الشرائية وبالتالي تزايد الطلب على  السلع  و الخدمات المنتجة محلياً  , ما يشير إلى أنها داعم حقيقي للاقتصاد الوطني ,والمأمول  من الجها

أثر الحرب على سوق العمل السورية

ألقى محمد مخلص خلو وتقي الدين عباس محاضرة تناولا فيها العديد من المحاور ومن أهمها  البطالة  بأنواعها  و مسبباتها  و كيفية معالجتها  ,وأوضحا أن البطالة تعتبر من أهم هواجس الحكومات ,حيث يؤدي انعدام دخل العاطلين عن العمل وتزايد أعدادهم إلى تدهور مستوى المعيشة وزيادة عدد من يعاني من العيش تحت خط الفقر ويترافق ذلك بزيادة نسب الجريمة والسرقة والانحرافات الاجتماعية,كما ينجم عن البطالة  نقص في الإنتاج وضياع في الدخل ما يخفض الاستهلاك ويبطئ  النمو..   

واقع مسالخ الفروج على طاولة اللجنة الاقتصادية في مجلس المحافظة..عقوبات مالية كبيرة بدل الإغلاق الإداري

مراقبة وتسوية أوضاع  مسالخ الفروج المرخصة وغير المرخصة في المحافظة ,وسبل تنظيم عملها والحرص على الالتزام بالشروط الصحية كانت أهم ما ناقشه أعضاء اللجنة الاقتصادية في مجلس المحافظة مؤخرا ,وبحثوا  الطرق الكفيلة بإيصال لحم الفروج إلى المواطن بالمواصفات الصحية و الأسعار المقبولة و الحد من استخدام الفروج المثلج المهرب من تركيا والمخالف للسلامة الصحية ومنع دخوله للأسواق المحلية..

الصفحات

اشترك ب RSS - اقتصاد وتنمية