رقابة

قانون النظافة والذوق العام .؟!

قد تتعرض عزيزي القارئ وأنت تسير تحت الشرفات هربا من شمس ثقبت لك رأسك إلى سطل ماء للشطف دُلق فوقك فجأة... أو (لعصرة )ممسحة تقوم بها سيدة فاضلة من على شرفتها دون أن تنظر للعابرين على الرصيف والكثير ممن يقطنون مقابل الحاوية قد يرمون كيس القمامة من على الشرفة وبالتالي قد يعلق الكيس بأسلاك الكهرباء ويبقى ينقط باقي ساعات النهار ...وبعضنا لا يتقيد بمواعيد رمي القمامة فتبقى الأكياس في الشارع أو في الحاوية بعد ذهاب السيارة الضاغطة ,أو قد ترى أحدهم وقد وضع القمامة في الأكياس الشفافة الرقيقة (أكياس الخبز)المثقوبة وتتساقط منها القمامة دون أن يهتم ...

تحقيق مصور

مقبرة بلدة الحصن تعاني من وجود الأعشاب الكثيفة اليابسة وانتشار  الكلاب الشاردة مما يجعل  زيارة المقبرة محفوفة بالمخاطر  فأين بلدية الحصن من هذا ..؟!
 

تصويب .. الأمانةالجمركية جاهزة لاستقبال سيارات الشحن فقط

وردنا التصويب  التالي من المركز الحدودي في جوسية
لكم كل التقدير والشكر لمنبركم الساطع بالحقيقة ومتابعتكم الإعلامية في مختلف الشؤون المحلية
ورد في عددكم رقم 15152 تاريخ 8 آب 2018 بعنوان :الحياة تعود إلى مركز جوسية الحدودي
تضمنت العناوين الفرعية :
1-نسب ازدياد حركة المسافرين والسيارات
وهذه النسب هي منسوبة إلى إحصائيات بين شهر كانون الثاني 2018 وشهر حزيران .حيث ورد في التفاصيل أن عدد السيارات /3400/سيارة (دخول ومغادرة )خلال شهر حزيران والصح هو /3249/خلال شهر حزيران وبمقارنة بسيطة مع عدد السيارات خلال شهر كانون الثاني والبالغة (1538)سيارة تكون زيادة 211%

خدمات جرنايا في جرن الإهمال.؟!

لا يوجد معتمد غاز في قرية جرنايا ويوجد عطش ضارب في الجذور وبلا صرف صحي هذا ما توضحه الشكوى الواردة من بعض الأهالي، وفي التفاصيل أن عدد سكان القرية يبلغ 800نسمة وهذا الشرط لا يسمح بالترخيص لرخصة غاز في القرية (المطلوب 1500نسمة على الأقل) مما يجعلهم يأخذون سيارة طلب في كل مرة يريدون تبديل أسطوانة  الغاز من قرية حداثة في الذهاب والإياب وبهذا تصبح تكلفة الأسطوانة الواحدة أكثر من 3500ل س والمطلوب :إما ان يستثنوا القرية من شرط الترخيص أو أن يشملهم التوزيع المباشر لأن استمرارية الوضع على ما هو عليه يشكل أعباء إضافية على الأهالي لا طاقة لهم على تحملها في ظل غلاء فاحش لا يطاق .

مطلوب مدخرات لاستمرار الهاتف خلال قطع التيار ..؟

من بعض القاطنين في السكن الشبابي وتحديدا في البناء 269 آخر خط الباص _هكذا يعرف الأهالي عن المكان_ يقولون في شكواهم إن خدمة الهاتف الأرضي تنقطع مع قطع التيار الكهربائي ومعها شبكة الانترنت طبعا لأن الخلايا المغذية للمنطقة هي خلايا ضوئية والمطلوب تأمين مدخرات تفيد في استمرارية خدمة الهاتف الأرضي في هذه المنطقة خاصة أنه علمنا أن هناك مدخرات عاملة على الطاقة الشمسية بالتعاون مع الجهات المانحة قد تم تركيبها في بعض المناطق وأثبتت جدواها علما أن مثل هذه الشكوى تماما وردت من أهالي كفرعايا خاصة مع استمرار التقنين لفترات طويلة فهل هناك أمل بالحل أو على الأقل إبرام الوعود بانتظار تحويلها لعقود .؟!

خلل في توزيع المنح الزراعية

شكاوى كثيرة ومن أكثر من قرية في ريف المحافظة وصلت إلينا حول الخلل في توزيع المنح التي تُقدم، سواء من الحكومة أو من المنظمات الدولية والتي تستهدف بالدرجة الأولى الأسر المتضررة والأكثر فقراً، وبعض هذه المنح يكون بهدف تأسيس مشروع أسري بالتعاون مع دائرة تنمية المرأة الريفية، هذا المشروع منخفض التكاليف ويمكن أن يتم في الحديقة المنزلية بعد تقديم شبكة ري بالتنقيط من قبل الحكومة أو المنظمات التي تساعد الأسر المستهدفة في إنتاج حاجاتها الاستهلاكية وبيع الفائض لدى توفره.

ردود رسمية ... لا يوجد إمكانية لتخديم الريف

وردنا الرد التالي من الشركة العامة للنقل الداخلي :
 ورد في جريدتكم بالعدد رقم /15117 / تاريخ 20/6/ 2018 شكوى تطالب بتسيير باص نقل داخلي على خط حمص – خربة غازي وقرى نويحة والصيادية ..... نبين ما يلي :
إن باصات الشركة الموجودة لا تكفي لتغطية التخديم المطلوب ضمن المدينة إضافة لقيام الشركة بتأمين المهمات التي تطلب لصالح الجيش العربي السوري بالإضافة إلى المهمات التي تطلب من الشركة .
لذلك نعتذر عن تلبية الطلب لعدم توفر الإمكانية .
                         شاكرين تعاونكم
                                                                           

ردود رسمية ... دراسة لإعادة توزيع الكوادر الفنية

وردنا الرد التالي من مديرية الصحة حول قلة الخدمات الفنية في بعض مراكز الريف:
رداً على المقال المنشور في العدد رقم /15113/ نبين أنه :
تم الإيعاز للمستودعات المركزية لرفع الحصة الدوائية والمواد الضمادية المعتمدة للمراكز وفق الخطة المعتمدة .
لا توجد إمكانية لإحداث مخبر في مركز القناقية لقربها من بلدة القبو التي يتواجد في مركزها الصحي مخبر يلبي حاجات المنطقة .
بالنسبة لعمل الأطباء الأختصاصيين هو في المشافي علماً أن مديرية الصحة مستعدة للتعاقد مع أي طبيب متخصص لصالح المراكز الشاغرة في أي وقت كان .

سكرة بحاجة لمواصلات ومعالجة الحفرة الفنية

 ندرة المواصلات وانتشار الروائح الكريهة من حفرة الصرف الصحي أهم ما تعانيه قرية سكرة من حيث ضعف الخدمات ،هذا ما يوضحه مجموعة من الأهالي ويضيفون : لا يوجد حتى الآن خط سرفيس يخدم البلدة حيث يضطرون (طلاب وموظفون ) لركوب سرافيس القرى الأخرى التي تمر في القرية رغم أنها لا تصل إلى القرية إلا ممتلئة مما يضاعف مدة انتظارهم ويفوِّت عليهم فرصة الظفر بمقعد شاغر في سرفيس عابر رغم أنهم يدفعون الأجرة ذاتها التي يدفعها أي راكب استقل السرفيس من بداية الخط ،علما أن هذه المعاناة مستمرة منذ ما قبل فترة الحرب  دون أن يتم التوصل لحل ...؟!

لايمكن تشغيل الإنارة في الملعب العمالي لساعات طويلة

الملعب العمالي يخدم أحياء عكرمة و وادي الذهب والأحياء الأخرى المجاورة لهما من كرم اللوز وحي الورود وغيرها من الأحياء هو بحاجة لعناية أكثر  رغم كثرة الوافدين إليه في الفترة المسائية..؟أما الحمامات فهي بحاجة لصيانة وجعلها مأجورة ومراقبة حتى نعمم ثقافة النظافة بالإضافة لاستكمال البناء الذي لا يزال قيد التشييد منذ سنوات وأصبح مكباً للركام راجين أن يتم فصل الأولاد عن مضمار الكبار لان الجري مع الكبار في ذات المضمار يعرضهم للخطر.
تواصلنا مع رئيس اتحاد المحافظة ليجيبنا حول تفاصيل الشكاوى فقال :

الصفحات

اشترك ب RSS - رقابة