نجم من الذاكرة / فواز مندو : مشوار حافل بالانجازات والبطولات والألقاب

العدد: 
13551
عشرون عاماً من العطاء السخي والجهد والبطولات والانجازات عشرون ربيعاً أمضاها لاعب وسط الكرامة الأنيق بصفوف ناديه لاعباً متألقاً أداء فنياً وخلقاً رفيعاً أهدافه الحاسمة والساحرة الملعوبة بذكاء لازالت ماثلة في أذهان عشاق الكرة السورية سواء مع الكرامة أو مع المنتخبات الوطنية التي مثلها المندو خير تمثيل

فكان خير سفير لكرة الكرامة وللكرة السورية في المحافل الدولية لاعباً ومن ثم مدرباً حيث درب داخل سورية وخارجها وها هو حالياً ضمن الجهاز الفني لفريق الوحدة الدمشقي ومنتخبنا الوطني للرجال .. باختصار ... فواز مندو اللاعب الأكثر قرباً وحباً من الجماهير ومع مشواره الرياضي نمضي لنقلب معاً صفحات سجله الحافل ... * محمد فواز مندو العمر 41 عاماً والطول 175 سم متزوج ولديه ثلاث أبناء أكبرهم وليد بفريق ناشئي الكرامة بكرة السلة ومن أبرز لاعبيه . بداية المشوار الكروي بنادي الكرامة من عام 1980 بفئة صغار الكرامة ولعب بجميع الفئات حتى بلغ فئة الرجال عام 1988 وهو لايزال بفئة الناشئين واستمر بفريق الرجال حتى عام /2000/ أحرز مع فريق ناشئي الكرامة بطولة الدوري في موسمي 1984-1985 و1986-1987 ساهم بفاعلية قوية بإحراز بطولة دوري الرجال موسم 1995-1996 وبطولة كأس الجمهورية موسم 94-95 و95-96 وبطولة دوري الأقوياء موسم 94-95 . سجل حوالي 115 هدفاً في مباريات الدوري والكأس إضافة لعشرات الأهداف في المباريات الودية . أحرز لقب هداف دوري الأقوياء عام 94-95 سجل 9 أهداف . حصل على لقب هداف كأس آسيا للشباب عام 1990 في جاكرتا برصيد 5 أهداف . أغلى هدف بمرمى استراليا مع منتخبنا الشاب في حلب عام 1988 والذي أهل منتخبنا لأول مرة لنهائيات كأس العالم للشباب عام 1989 وكان المندو أصغر لاعب وكان حارس منتخبنا في تلك المباراة عبد المسيح دونا مدرب حراس الوثبة حالياً ... شارك المندو مع منتخب سورية للشباب من عام 1987 حتى عام 1991 وحقق معه فضية نهائيات كأس آسيا عام 1988 كما ساهم مع المنتخب بتحقيق المركز الثالث في نهائيات كأس آسيا عام 1990 المركز الخامس في بطولة كأس العالم للشباب عام 1991 في البرتغال . مثل المنتخب الوطني للرجال لمدة عشرة سنوات من عام 1991 لغاية عام 2000 وشارك معه وحقق معه فضية البطولة العربية في لبنان . اتجه المندو الى التدريب بشكل مبكر واستطاع أن يوفق بين اللعب والتدريب فدرب بداية في الفئات العمرية بنادي الكرامة ودرب بفئة الصغار لمدة ثلاث سنوات من عام 1993 حتى عام 1996 ثم انتقل لفريق أشبال الكرامة موسم 1996 -1997 ونجح بإحراز بطولة الدوري ثم حقق مع الأشبال المركز الثالث وانتقل الى لبنان فدرب فريق سلام زغرتا وأحرز بطولة دوري الدرجة الثانية وأوصل الفريق الى الدرجة الأولى ودرب بعدها فرقاً من الدرجة الثانية في سورية ثم انتقل الى الأردن فدرب مع المدرب الوطني نزار محروس فريق نادي شباب الأردن لعدة مواسم ثم عاد الى سورية ودرب مع المحروس فريق نادي الوحدة الدمشقي الموسم الماضي ولايزال هذا الموسم معه . اتبع دورات تدريبية كثيرة من عام 1994 وحتى الآن‏

نبيل‏

الفئة: