علوم وبيئة

وعي المواطن والصحة العامة

الصحة العامة في مفهومها الحديث لها طابع شمولي ، فهي اوسع من الصحة الشخصية أو صحة البيئة أوالطب الوقائي ، أو الاجتماعي .
وأحد التعاريف الهامة هو أن الصحة العامة هي علم وفن الوقاية من المرض وإطالة العمر وترقية الصحة من أجل صحة البيئة ومكافحة الأمراض المعدية
وتعليم الفرد الصحة الشخصية وتنظيم خدمات الطب والتمريض للعمل على التشخيص المبكر والعلاج الوقائي للأمراض ، وتطوير الحياة الاجتماعية والمعيشية ليتمكن كل مواطن من الحصول على وافر الصحة .
وفي تعريف آخر هو أن الصحة العامة حالة التوازن النسبي لوظائف الجسم نتيجة لتكيفه مع العوامل المحيطة به والتي يتعرض لها .

الرضاعة الطبيعية وأهميتها بالنسبة للطفل والأم

توصي منظمة الصحة العالمية واليونيسيف بضرورة البدء بالرضاعة الطبيعية خلال الساعات الأولى بعد الولادة ، وتؤكد أهمية الرضاعة الطبيعية خلال الأشهر الستة الأولى من عمر الطفل ، ثم إدخال الأطعمة التكميلية الآمنة والكافية بعد هذا العمر ، إلى جانب إكمال الرضاعة الطبيعية إلى عمر السنتين ، فالرضاعة الطبيعية خلال الأشهر الستة الأولى تزود الطفل بجميع احتياجاته من الطاقة  والعناصر الغذائية وتغطي نصف احتياجاته من الطاقة من عمر 6-23 شهراً وتلبي ثلث احتياجاته من الطاقة من عمر 12-24 شهراً.

ســـــورية تولي ذوي الاعاقـــــة كل الرعايــــة والاهتمـــام

بغية فهم قضايا الإعاقة في المجتمع بشكل صحيح ومن أجل ضمان حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة , وزيادة الوعي في إدخالهم بالحياة الاجتماعية  الاقتصادية والثقافية , خصصت الأمم المتحدة يوماً عالمياً لدعمهم ومساعدتهم وتشجيعهم على مواصلة الحياة والتغلب على الظروف الصعبة التي يعيشونها وذلك من خلال إمكانية الوصول الكامل الى  خدمات الرعاية الصحية والبنية التحتية ليكونوا من المساهمين النشيطين في المجتمع .

الايــــــدز .. أسبابه وأعراضه و كيفية علاجه

أحدث إحصاءات اليونيسيف لعام 2017 المتعلقة بمكافحة الايدز تشير إلى أنه إذا استمر المعدل الحالي فستكون هناك 5ر3 مليون حالة إصابة جديدة بالفيروس بين فئة المراهقين بحلول عام 2030 وانه في كل ساعة خلال العام الماضي كان يصاب /18/ طفلاً بفيروس « اتش آي في » و هذا يعني ضعف التقدم على صعيد حماية الأطفال من الفيروس  المسبب لمرض الايدز و من بين المصابين 1ر2 مليون في سن المراهقة بزيادة نسبة 30% عن عام 2005 و توفي 120 ألف طفل تقل أعمارهم عن 14 عاماً لأسباب مرتبطة بالايدز و لا تزال تمثل خطراً على حياة الأطفال الصغار و الإصابة بين الفتيات أكبر منها بين الذكور لذا يجب التأكيد على التوعية باختبارات الكشف ال

الاستراتيجية الناجحة للصحة تحتاج إلى استثمار حكيم

كما أن لتعدد الفصول والبيئات آثاراً إيجابية على البشر جميعاً ونحن من هؤلاء ، فإن لها آثاراً سلبية أيضاً ،وكما نستطيع أن نستثمر هذه البيئة إيجابياً ، يمكننا أن نحد من آثارها السلبية .

لجعل الرضاعة الطبيعية أسهل

1- استخدام الكرسي المريح : ينصح بعدم الجلوس على الكرسي والقدمين غير مدعومتين «أي لم تصلا إلى الأرض» وخاصة أثناء الرضاعة الطبيعية حتى لاتتورم قدماك ومن الجيد استخدام الكرسي الهزاز أو السعي لإيجاد وضعية جلوس مريحة أثناء الرضاعة
2-الوسائد الناعمة : إذا كنت مضطرة لإرضاع طفلك لمدة طويلة يمكنك وضع وسادة على قدميك وحمل الطفل عليها بحيث يصل بسهولة إلى الثدي وهذا يجعلك مرتاحة ويجعل طفلك مرتاحاً أيضاً
3- معظم الأطفال لا يوافقون على التغطية أثناء الرضاعة ولهم الحق في ذلك وإذا لم تقتنعي بذلك فجربي أن تتناولي الطعام في غرفة مظلمة لتتأكدي صحة رأي الطفل في هذا الموضوع .

نصيحة لعشاق السيلفي

حذر أطباء الأسنان من أن هاجس السيلفي يؤدي إلى ارتفاع في أمراض بنية الأسنان ويؤكد الجراحون أنهم يرون زيادة في عدد الأشخاص الراغبين في تصحيح تشوهات الأسنان لديهم دون أن يدركوا أن هواتفهم هي التي تخلق هذه التشوهات ورأوا أن المشكلة في صور السيلفي التي تؤخذ عن قرب والتي تخرج صوراً مشوهة للأسنان ولأن الأسنان هي في وسط الوجه فإنها تبرز في الصور مايجعل الناس تريد معالجتها

سبل الوقاية من الإيدز

في الأول من شهر كانون الأول من كل عام تحتفل دول العالم باليوم العالمي لمكافحة الإيدز نظراً للمخاطر الكبيرة التي يسببها هذا المرض من جراء ازدياد عدد الإصابات وتعطيل الأشخاص المصابين عن العمل والإنتاج ، من جهة ، وارتفاع تكاليف معالجة المصابين من جهة ثانية وقد احتفلت منظمة الصحة العالمية باليوم العالمي لمكافحة  الإيدز لأول مرة عام 1988 واسم المرض باللغة العربية متلازمة نقص المناعة المكتسبة يسببه فيروس نقص المناعة البشري «hiv» وباللغة الانكليزية»aids»وبالفرنسية سيدا وللتذكير فإن العلم لم يستطع حتى الآن توفير الوقاية والعلاج الناجع لهذا المرض لذلك يجب علينا حماية أنفسنا منه بأخلاقنا الحميدة وال

كيف تعرف الشامة الحميدة من الخبيثة ؟

إذا تفاوتت ألوان الشامة أو أصبح لونها بنياً داكناً ، أو نفرت عن سطح الجلد وتغير حجمها ولونها فيجب اللجوء إلى الطبيب للكشف عن نوعها .
وإذا لمست الشامة وأحسست بالألم فيجب إخبار الطبيب لأن الشامة الحميدة لا تشعرك بالوجع إذا لمستها .
و لاننسى أن للوراثة دوراً في هذه المسألة فإذا كان أحد أفراد العائلة يحمل شامة خبيثة فيخشى أن تكون شامتك خبيثة أيضاً
وإذا كانت أطراف الشامة واضحة ومحددة فيجب الفحص عند الطبيب وكلما شعرت أن شامتك مثيرة للقلق من ناحية الحجم أو اللون أو حتى اللمس فيجب استشارة الطبيب للتأكد وتخفيف القلق

صحة الكبار

حديث يروى، ويتم ترديده على ألسنة البشر ، كما هي الأحاديث الأخرى التي يراد منها التوعية والتنبيه بشكل غير مباشر.
الحديث يقول بينما كان رجل مسن يسير في الشارع منحني الظهر حتى كان انحناء ظهره يشبه القوس شاهده شاب أراد أن يتظارف فقال له يا عم بكم اشتريت هذا  القوس ؟ دالاً بذلك على انحناء ظهر الرجل المسن .
أجابه الرجل مسرعاً ، إن شاء الله تعيش طويلاً ويأتيك مثل هذا القوس هدية .
العبرة هي أن من تكتب له الصحة وطول العمر لابد أن يكبر ، ويصبح من فئة المسنين التي لها مواصفات تختلف  عن غيرها من فئات البشر .
فمن هم كبار السن؟

الصفحات

اشترك ب RSS - علوم وبيئة