الرشـــح .. أعراضـــه وطـــرق التخلــص منـه

العدد: 
15224
التاريخ: 
الأربعاء, تشرين الثاني 28, 2018

الرشح من الأمراض الأكثر شيوعا ً،ويعرف بأنه التهاب  حاد يصيب الجهاز التنفسي العلوي في الجسم ، فيتسبب باضطراب عام، ويؤثر على معظم أجزاء الجسم وخاصة البلعوم والأنف والصدر والجيوب الأنفية.
 تمتد فترة المرض من أسبوع إلى عشرة أيام باستثناء بعض الحالات التي يمتد فيها إلى ثلاثة أسابيع  / أو أكثر/ وهو سريع  الانتقال من شخص لآخر، بغض النظر عن الفئة العمرية ، فهو يصيب البالغين والأطفال.
 وللإطلاع أكثر على  هذا الموضوع  التقت العروبة  الدكتور  نصر إبراهيم درغام ليحدثنا عن الرشح وأعراضه وطرق التخلص منه قائلا ً :

أثر البيئة
  تلعب العوامل البيئية دورا ً كبيرا ً في زيادة انتشار المرض  أو الإقلال منه فالبيئة النظيفة الخالية من التلوث نسبيا ً يكون الرشح فيها أقل انتشارا ً ، أما البيئات التي يزدحم فيها المصابون كالمستشفيات والمدارس والأسواق والأماكن المغلقة التي لاتنظف بشكل جيد ، ولاتتعرض للتهوية  والضوء  فهي بيئة مناسبة لانتقال المرض وانتشاره .
ويشكل سوء التغذية أيضا ً وفقر الدم ضعف مناعة للجسم ويجعله عرضة لالتقاط الميكروبات والجراثيم بسرعة .
 كما أن العامل النفسي والضغوطات تجعل الجسم مهيئا ً للإصابة بالأمراض عموما ً والرشح خصوصا ً .
 وللنظافة دورها ، فعدم المواظبة اليومية بغسل الأيدي والاستمرار بمصافحة الآخرين واستعمال أدواتهم له  أثر كبير في انتشار المرض .
أعراض الرشح  
مجموعة من الأعراض يمكن أن نلحظها تكون مرافقة للرشح ومنها :
-سيلان الأنف
 -التهاب الحلق « البلعوم »
- عطاس متكرر
- صداع متفاوت الشدة من وقت لآخر
- ارتفاع في درجات  الحرارة
-ألم في الحلق عند البلع
 -الشعور  بالتعب والإرهاق
-ضعف في الشهية للطعام أو فقدانها
-حرقة في العينين
-ضعف في السمع أو التهاب الأذن الوسطى أحيانا ً
 بحة مؤقتة في الصوت
-سعال مزعج
-أرق وصعوبة في النوم
 -احتقانات في الأنف والبلعوم
-مزاج سيء
الوقاية
-غسل اليدين بالماء والصابون أفضل الطرق لمنع انتشار الجراثيم
-تجنب الاحتكاك مع الأشخاص المصابين الذين تبدو عليهم الأعراض
-تغطية الفم عند السعال  أو العطاس لمنع انتشار الجراثيم وانتقال العدوى إلى الآخرين .
طرق التخلص من الرشح
أما  طرق التخلص منه أوضح د . درغام قائلا ً:
 هناك خطوات عديدة يمكن إتباعها للتخلص من الرشح منها :
 -استخدام العقاقير والمسكنات المتداولة لإزالة الألم والصداع وخفض حرارة الجسم المرتفعة وتستخدم المضادات الحيوية عند اختلاط الرشح في الإنتان / رئة – جيوب.../
- تناول السوائل الدافئة واستخدام شراب الزهورات كالبابونج واليانسون والزنجبيل والنعناع والشاي الأخضر والزعتر البري وأزهار الزيزفون ، لتعويض مايفقده الجسم من سوائل، ويفضل خلطها بالعسل لمضاعفة الفائدة إذا أمكن ذلك .
- تكرار عملية تبخير الأنف واستنشاق الأبخرة الدافئة التي تساعد على إزالة الاحتقانات .
 -أخذ القسط اللازم من الراحة والنوم لساعات أكثر وعدم إجهاد الجسم .
- شرب العصائر الغنية بفيتامين ( C ) وخاصة عصير الليمون أو البرتقال أو الرمان، وإذا توفر العسل لخلطه مع تلك العصائر فإنه يزيد  مقاومة الجسم للرشح ويعجل بالشفاء
 -تناول البصل أو الثوم النيء بمعدل نصف بصلة أو فصين من الثوم يوميا ً  فهما يحتويان على عناصر مضادة للبكتريا وقاتلة للميكروبات – استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على بعض المعادن والفيتامينات.
 -استخدام قطرات من الماء والملح في الأنف
- التدليك باستخدام مواد خاصة للظهر والصدر
-استخدام الغرغرة بالماء المالح  .
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
جنينة الحسن