اقتصاد وتنمية

في مركز إيواء حسياء ..الوافدون يناشدون المؤسسات الحكومية بتنظيم حياتهم

وراء  صرخات زوجات الشهداء ومناشدتهن بأن تتدخل المؤسسات الحكومية في مركز الإيواء في حسياء تكمن مشكلة ....فتجار الأزمة وفقا لما قالوه لايزالون يتدخلون في حياتهم التي تلونت بالأسود على مدى سنوات الحصار الماضية في كل من كفريا والفوعة ،وهن لا يردن وصاية من أحد ،خاصة أولئك الذين استولوا على ما يقارب ال 64 غرفة ،وهذا ما أحدث الفوضى في الأيام القليلة الماضية ،وأولئك يريدون أن يتقاسموا اليوم مع المفجوعين من كلا القريتين الخدمات الإغاثية المقدمة من المنظمات الدولية والدولة السورية التي استنفرت طواقمها االتي تعمل في الشأن الإغاثي .

الاســـتثمـار في حــــسياء الصناعية يتجاوز عتبة 181 مليار ليرة ســـــورية

شهد قطاع الاستثمار في حسياء الصناعية خلال سنوات الأزمة معدل أداء جيد تركز في عدد غير محدود من الأنشطة الصناعية مما انعكس على نمو وتوسع قاعدة الإنتاج الصناعي حيث تزايدت القدرة الإنتاجية وعدد المنشآت التي ستشكل حجر الأساس في نمو وتطور الاقتصاد الوطني وتنامت القوى العاملة في هذه المنشآت مما حقق معدلات نمو مرتفعة فما الأرقام التي تشير إلى التزايد في عدد المكتتبين على الاستثمار في حسياء والعديد من المشاريع الحيوية التي بدأت بالإنتاج إضافة إلى مجموعة من العقود الاستثمارية المباشر بها والعقود الجديدة التي ستقوم بها إدارة المدينة إلا الشاهد على مدى التطور الذي لحق بسوق الاستثمار في حسياء الصناعية

عقود موسمية للعمال المياومين في الشركة العامة للمخابز ..مــنــصـــــور : ســـــوف يحصلــــون على كافــــــة ميزات العمــــال المثبتين

لا تزال الشركة العامة للمخابز تعمل كصمام أمان لمادة الخبز وهي تغطي حوالي 40 بالمئة من حاجة حمص وريفها ،ولا يزال العمال المياومون يتقاضون 500 ليرة سورية يوميا لقاء عمل تتجاوز مدته عشر ساعات ،إضافة إلى أنهم لا يحصلون على أي تعويضات أسوة بالعاملين المثبتين ،ومنذ أيام انتهوا من تقديم أوراقهم لتغيير عقود عملهم بأخرى موسمية تتحسن بها ظروف معيشتهم قليلا .

مطالبات بزيادة عدد الصرافات الآلية ‏

طالب أعضاء نقابة عمال المصارف والتجارة والتأمين بحمص بزيادة عدد الصرافات الآلية ‏في المدينة وتأمين الصيانة الفنية لها نظرا لأعطالها المتكررة وإعادة النظر بالسياسات المالية ‏والضريبية لتتناسب مع الظروف الراهنة وتعويض نقص الكوادر في المصارف.‏

المعرض الدولي الرابع لخدمات الشركات ورجال الأعمال الشهر القادم

تنطلق في السابع من الشهر القادم فعاليات المعرض الدولي الرابع لخدمات الشركات ورجال الأعمال “سيرفكس 2017 بعنوان “يدا بيد نبني سورية الغد” وذلك في فندق “داما روز بدمشق ويستمر ثلاثة أيام .
وكشف المدير العام للمجموعة المنظمة خلف مشهداني أنه سيتم خلال فعاليات اليوم الأول من المعرض إزاحة الستار عن سيارات شام الجديدة بعلبة سرعة أوتوماتيك المنتجة في الشركة السورية الإيرانية لتصنيع وتجميع السيارات “سيامكو” بحضور عدد من المسؤولين ورجال الأعمال من سورية وخارجها.

ارتفاع أسعار الذهب

ارتفعت أسعار الذهب أمس  الاول مع ترقب المستثمرين الجولة الأولى من التصويت في الانتخابات الرئاسية الفرنسية بداية الأسبوع القادم واحتمال الإعلان عن تعديلات ضريبية في الولايات المتحدة.
وذكرت رويترز إن “الذهب ارتفع في المعاملات الفورية 3ر0 بالمئة إلى 62ر1284 دولارا للأوقية متجها لاختتام الأسبوع على تغير طفيف بعد الارتفاع على مدار خمسة أسابيع متتالية”.
وارتفع الذهب في تسوية العقود الأمريكية الآجلة 4ر0 بالمئة إلى 10ر1289 دولارا للأوقية.

 

ضبابية سوق العمل

ليست المشكلة عندنا في ندرة العمل وانخفاض نسبته في القطاع العام إلى الحدود الدنيا مقارنة بما كان عليه في السنوات التي كانت تسبق الأزمة الحالية التي تشهدها بلدنا ولأسباب تتعلق بتضخم الجهاز الحكومي ومؤسساته التابعة (الإنتاجية والخدمية) وحينها فاق عدد العاملين فيه المليون ونصف المليون عامل،وهو رقم كبير نسبياً مقارنة بالدول المتطورة والنامية مع احتساب مجمل عدد السكان وإنما المشكلة تكمن في القوانين التي تحكم بين العامل وأصحاب العمل في القطاع الخاص التي يستطيع من خلالها الثاني فك عرى تشابكات الخدمة التي يقدمها الأول بسهولة وبأقل الخسائر، وهو ما أعطى الأفضلية لأصحاب المنشآت في كل شيء، متحكمين بالع

حينمـا يصبـح المعمـل ورشـــة متعددة الأغراض..الـولـيـــد أنموذجاً والأبراج الكهربائية منتجه الوحـيـد

منذ تأسيس معمل الوليد لتصنيع ملحقات الآلات الزراعية وعمله متعثر لعدم استقراره على نمط إنتاجي محدد ولتتغير صفته ليصبح مجرد ورشة متعددة الأغراض تعمل وفق متطلبات السوق المحلية وتحت الطلب ولتتناقص عمالته إلى حدودها الدنيا في المرحلة الراهنة ولترتهن أرض المعمل الذي أصبح ثمنها مليارات الليرات لتصنيع الأبراج الكهربائية في الوقت الذي يفترض بالقطاع العام الصناعي أن يكون قد وجد متسعا من الأرض في المدينة الصناعية على أقل تقدير .

عجلــة شـــركـــة ســـكر حمـص تعـــود إلـــى الــــدوران..العلـــي : توقفـت عـشــــرة أشــــهر لعـــدم تـــوفـــر المــــادة الأوليـــة

مع وصول كمية السكر الخام المتعاقد عليها والبالغة 25 ألف طن عادت عجلة  معامل شركة السكر في مدينة حمص إلى الدوران ثانية في 27 آذار الفائت ،وفي زيارة للشركة تواجد فيها المهندس سعد الدين العلي مدير مؤسسة السكر التقينا مدير عام الشركة المهندس عبدو محمود، وحسب ما قاله محمود  فإنه من المتوقع وخلال مئة يوم عمل قادمة سيتم إنتاج 23 ألف طن سكر أبيض من أصل الكمية الكلية ،وبلغت قيمة مبيعات الشركة للربع الأول من العام الحالي مبلغ /828/ مليون ليرة سورية و/894/ألف ليرة وبنسبة تنفيذ 12 بالمئة .

اقتصاد الجدات

تعود بنا الذاكرة هذه الأيام  إلى ماضٍ تفصل بيننا وبينه سنوات طويلة  , تنفطر قلوبنا إليه شوقاً وحنيناً, لأنه كان مفعماً بالمشاعر المتدفقة كساقية ماء عذب لم تنقطع يوماً عن الجريان, نتنفس منه أريج تلك الأيام المحملة بفيض من خيرات الأرض التي تتكدس على أسطحة المنازل وفي «كوارات» البيوت حبوب ومؤونة كانت تعدها جداتنا بما أوتين من معرفة متوارثة استعداداً لأشهر الشتاء المفعمة بالمحبة  اللواتي يأكلن ما ادخرنه صيفاً,

الصفحات

اشترك ب RSS - اقتصاد وتنمية