اقتصاد وتنمية

مليار و445 مليون ليرة الموازنة الاستثمارية للخدمات الفنية لكامل العام

بلغت قيمة الموازنة الاستثمارية لمديرية الخدمات الفنية لعام 2017 مليارا وأربعمائة وخمسة وأربعين مليون ليرة سورية  وفقا لما صرح به المهندس أمين عيسى مدير الخدمات الفنية الذي حدثنا  عن كامل أعمال المديرية المنفذة حتى تاريخه ،وتم توزيعها على العديد من المشاريع الخدمية في المحافظة ،وهي تحدث بتنفيذها فرقا واضحا يدعونا إلى التفاؤل في ظل حالة التعافي التي تعيشها المحافظة التي لفظت الإرهاب عن كاهلها .

الصعوبات التي تواجه القطاع الصناعي والاجراءات الهادفة لتطويره

في دراسة أجراها المكتب الاقتصادي في المدينة الصناعية في حسياء على واقع القطاع الصناعي في سورية وتأثره بالأزمة التي مرت بها سورية ، وذلك من خلال الوقوف على واقع عمل الصناعيين في المدينة الصناعية بحسياء وتأثير الأزمة على عملهم ، تناولت الدراسة  أهمية القطاع الصناعي باعتباره واحداً من أهم القطاعات الإنتاجية للاقتصاد السوري ، إذ يمثل حوالي 25% من الناتج المحلي الإجمالي ، ويعتبر محركاً للاقتصاد السوري من خلال ارتباطه بمختلف القطاعات الأخرى ، مثل الزراعة النقل والتأمين والمال والتجارة ، وتناولت الدراسة الأزمة التي مرت بها سورية وتأثيرها على القطاع الصناعي لاسيما  الصعوبات والتحديات التي واجهت ال

ضرورة تفعيل دور أجهزة التخطيط في مؤسساتنا ودوائرنا

بالتخطيط السليم والعلمي المبرمج نستطيع أن نتفادى الكثير من الفشل فالتخطيط مسألة هامة لا غنى عنها للمؤسسات والأفراد والمجتمعات
ويعد التخطيط الدماغ المفكر لكونه هو الذي يضع سياسة المؤسسة والعمل على إعداد الرؤى التنموية فيها لذلك يجب تفعيل دور أجهزة التخطيط في مؤسساتنا ودوائرنا ورفدها بالعناصر الكفوءة والمؤهلة .

من المنتج الى المستهلك لكسر الجمود في الأسواق

حالة الركود الاقتصادي التي تشهدها الأسواق منذ فترة غير قليلة جعلت التجار وأصحاب الصناعات الصغيرة يتوجهون مباشرة إلى المستهلك وعلى طريقة من المنتج إلى المستهلك مختصرين إجراءات وتدابير ومتجاوزين حلقات في سلسلة عملية التسويق ،وذلك طلباً لتحقيق نسبة اكبر من الربح علهم يخرجون من دائرة الركود وخلق نشاط في عملية البيع والشراء .ونشأت أسواق موازية للأسواق الموجودة والتقليدية وهذه الأسواق تمثلت بالبسطات والسيارات المتنقلة والتي تجوب الأحياء والشوارع والضواحي والمدن والقرى في مسعى جديد للترويج للبضاعة والمصنوعات المكدسة وكان رد التجار وباعة المحال في الأسواق التقليدية أن لجؤوا أيضا إلى إقامة أسواق و

مجلس المدينة يتعاقد مع «السورية للشبكات» لصيانة إشارات المرور

بالرغم من الأضرار  الكبيرة التي تعرض لها  مجلس مدينة حمص خلال الحرب الكونية التي تشن على بلدنا والخراب  والدمار  الذي تعرضت له بناها التحتية من قبل العصابات الإرهابية المسلحة التي استهدفت العمال والآليات والمكاتب والأملاك صمم المجلس على المضي قدماً في التغلب على هذه المعاناة وإعادة  الوضع  الجمالي للمدينة على ماكان  عليه من قبل هذا ما ذكرته المهندسة نادية كسيبي رئيسة المكتب التنفيذي لمجلس المدينة حيث أوضحت  أنه تم البدء بإعادة تأهيل دوار فرع الشبيبة ودوار المزرعة ودوار النسر ودوار جسر السيد الرئيس ودوار امتداد شارع أحمد شوقي وحديقة الدبلان وذلك بمساهمة  وطنية من أهالي المدينة لإعادة تأهيل 

450 مليون ليرة اعتمادات مديرية صحة حمص للتجهيزات الطبية

بين الدكتور حسان الجندي مدير صحة حمص أن اعتمادات التجهيزات الطبية لكامل العام 2017 حوالي 450 مليون ليرة سورية ،وأشار إلى أن المديرية عملت على ترميم ما يمكن ترميمه وخاصة في المناطق التي تم تحريرها ،وسبق أن أوجدت المديرية  في تدمر نقطة إسعافية وعيادة إقامة مؤقتة للمرضى ، ،وكذلك هو حال القريتين وبقية المناطق المحررة .

حماية الملكية وبراءة الاختراع

كانت الأسباب الموجبة لصدور قانون براءات الاختراع ونماذج المنفعة قبل سنوات تكمن في التعدي علـى حقوق المودعين ،وهو ما دفع الكثير منهم وخاصة الشركـات الأجنبية إلى الإحجام عــن إيداع طلبات براءات الاختراع لقناعتهم بعدم جدوى وفعالية إيداع طلباتهم لدى وزارة الاقتصاد ،و نظـم التشريع (القانون) أحكام براءات الاختراع و نماذج المنفعة ، معتمدا على نظام الفحص الموضوعي , والنشر المسبق للطلبات ،وأفـرد القانون فصلاً خاصاً لنقل الملكية والترخيص باستعمالها و الترخيص الإجباري ،وكيفية نقــل قيد الملكية والترخيـص ،وفصلاً خاصاً بالتصميمات التخطيطية للدوائر المتكاملة و بالمعلومات غير المفصح عنها ،وأن تتصف بالسري

93 مليون ليرة قيمة تنفيذ المشاريع الاستثمارية في مؤسسة السكر .. العلي :بعنا السكر بـ190 ليرة ليصل إلى المواطن مدعوماً

أكد المهندس سعد الدين العلي مدير مؤسسة السكر أنه تم الاتفاق مع المؤسسة السورية للتجارة بيعها 9500 طن من السكرمن  السيارة وأرض شركة سكر حمص بمبلغ 190 ليرة سورية للكيلو الواحد ،على أن يتم بيعه للمواطنين بسعر مدعوم تنفيذا للجنة الاقتصادية رقم 50 تاريخ 30/10/2017 ،وأشار العلي إلى عدم إمكانية استكمال واستثمار بعض المشاريع الاستثمارية المتعاقد عليها مع شركات أجنبية بسبب رفض خبراء هذه الشركات القدوم إلى سورية للإشراف على تركيب وتشغيل هذه المعدات نتيجة العقوبات الجائرة المفروضة ،ونوه إلى تأخير تنفيذ عمليات الاستبدال والتجديد في الشركات والمعامل بسبب عزوف بعض العارضين عن تقديم عروض وارتفاع الأسعار

التمويل ...ونجاح المشروعات

كان للعديد من البرامج  التي تم إطلاقها منذ أكثر من عامين في محافظة حمص أثرها في تحقيق أحلام أشخاص كبلتهم الأزمة بقيود لم تكن لهم في الحسبان ،والمشروع بشكل عام هو خطوة لدرء الأخطار المجتمعية الناجمة عن البطالة المتزايدة، وعدم وجود مورد رزق للكثير من الشباب، وللخريجين منهم في ظل عدم استطاعة المؤسسات العامة والخاصة استقطاب المزيد من اليد العاملة .

مليار و517 مليون ليرة مبيعات ألبان حمص لغاية الشهر الماضي

قال مدير شركة ألبان حمص المهندس محمد حماد :بلغت قيمة الإنتاج في شركة ألبان حمص لغاية تشرين الأول مليار و517 مليون ليرة سورية و550 ألف ليرة ،وعزا هذا الرقم إلى الارتفاع المستمر لأسعار الحليب الخام ،والتهريب المستمر لمادة الحليب إلى خارج الحدود ،عدا عن ضعف القوة الشرائية نتيجة ارتفاع الأسعار مما أدى إلى الإحجام عن الطلب لكثير من المنتجات مما انعكس سلبا على الإنتاج والتسويق ،إضافة لخسارة الشركة لكثير من أسواقها التقليدية .

الصفحات

اشترك ب RSS - اقتصاد وتنمية