تاريخ تطور التعليم في حمص بين القديم والحديث

العدد: 
15170
التاريخ: 
الاثنين, أيلول 10, 2018

افتتح فرع حمص لاتحاد الكتاب العرب موسم نشاطه الثقافي الثاني لهذا العام بمحاضرة للدكتور عبد الرحمن البيطار رئيس المكتب الفرعي في حمص بعنوان (تاريخ تطور التعليم في حمص بين القديم والحديث ).
بدأت المحاضرة بشرح بسيط للمقصود بمصطلح التاريخ وفائدة دراسته ومجالاته كتمهيد لفهم تاريخ تطور التعليم .والتعليم عبر العصور مستمر بين الناس للصغار والكبار . ولكن التعليم المنظم كان له في الحضارة العربية مراحل شبه إلزامية تبدأ من الكتاب ثم حلقات المساجد وخطب الجمعة وغير ذلك من وسائل التواصل في السابق .


ولكن التعليم الحديث بدأ مع تطور الحضارة الانسانية في مجالات الحياة . ولذلك أصبح للتعليم مراحل محددة . وهذا ما طبق في بلاد الشام وحمص منها ، حيث قسم إلى ابتدائي و رشدي وإعدادي وسلطاني .وقد أخذ شكله المنظم عام 1865بصدور نظام المعارف ، ومشاركة المدارس التبشيرية المدعومة من الدول الأجنبية .
واستمر التعليم يتطور ويتوسع حتى وصل إلى مرحلة الاحتلال الأجنبي ثم مرحلة مابعد الجلاء والوضع المعاصر.

 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة