تأبط شعراً. .شام الهوى

سماء للشموس وللبدور وأرض للسنابل والزهور مواسم للغناء بغوطتيها وسمفونية شدو الطيور خسئتم يا بني صهيون ..عودوا إلى أحجامكم ضمن الجحور كفى صلفاً ،فما عادت لتجدي وقاحات ال...

تزوّجتُ... كي أحمي أبي!

ليس سيئاً على الدوام أن تتزوّج المرأة بتاجر كبير،. لقد شدّتها البزة الأنيقة والمركز الاجتماعي وكلّ الإيجابيات. لكنّها غضّت الطرف عن تغيّبات والدي اللامتناهية وسفره الصعب....

مفكرة ثقافية

حفل توقيع كتاب توقع الشاعرة هيام جابر عبدو كتابها الاول بعنوان(كل ما فيكِ ..هيام) في قاعة سامي الدروبي في المركز الثقافي في حمص غدا الثلاثاء .أصبوحة شعريةتقيم رابطة الخري...

رؤى .. الرواية ديوان العرب..؟

سجال دائر بين الأدباء حول تصدر الرواية للمشهد الأدبي وإزاحة الشعر من مكانته المعروفة عبر التاريخ والتي تلخصت بعبارة الشعر ديوان العرب ,أما الذين ينتصرون للرواية في هذا ال...

دور المثقف العربي في ظروفنا الراهنة

المثقف كأي إنسان يمكن أن يكون له أكثر من دور وقبل البحث عن دوره لابد أن نعرف الثقافة إنها رؤية للحياة والمجتمع تتجسد في السلوك الفكري والوجداني والأخلاقي والذوقي للإنسان ...

هاتف المساء

بيتٌ بلا وقتٍ ،وسقفُ الروحِ من صمتٍ ينوحْوالبابُ أوصَدَهُ الغيابْوقتٌ، بلا وقتٍ ..ولا..لا منْ صباحاتٍ تهلُّ،ولا مساءاتٌ تروحْوالروحْ...تنداحُ في أطباقِ وحشتِها وترفو جرحَ...

السّـــــــــــُور...

هناكَ في البعيد - القريب كان يتشامخ، بقامته القاسية يشرئبّ مُتحدّياً كلّ مشاعر البراءة، المنسوجةِ ضفائرُها من سنابل القمح، وعُروق الزيتون. لا أحد من سكان الحيّ يشعر بلونٍ...

أنت وطني

يا مَن سقيت أضلعي فَنَبتَ قلبٌ مُتيّمٌ بِكَ و منحتني زُهواً لأحلامي .. يامُقلة عيني و فرحة أيامي .. يا مُبتغايَّ وحاضري و مستقبلي .. يا نبضة قلبي الأولى .. مازلتُ أشعر بر...

رؤى .. الثقافة خلال الحرب

يحكى أن صحفيا من خارج ألمانيا زارها في فترة الحرب النازية وصعقه مشهد الشباب في دور السينما والمسارح والمكتبات فسأل غوبلز وزير الدعاية النازية الذائع الصيت عن أسباب عدم ال...

شعراء يتحدون الصقيع ويدثرون أحلامهم بالقوافي

عندما يتحدى الشعراء الصقيع ويجتمعون في أمسية شعرية فنحن نحكي عن نشاط نقطة محارب الاحمد الثقافية في حي الزهراء وتنظيمها للقاء أدبي بالتعاون مع مديرية الثقافة في حمص ضم الل...