أمريكا وسياسة الدمامل

العدد: 
15095
التاريخ: 
الخميس, أيار 17, 2018

أمريكا تعرفونها جيداً ،أما الدمامل فهي جمع :الدمل أي الخراج وهو التهاب محدود في الجلد والنسج التي تحته مصحوب بتقيح ،وسياسة الدمامل هي السياسة القائمة على إبقاء هذه الدمامل المتقيحة في كل مكان من العالم حتى لا يرتاح ،فالراحة فقط يجب أن تكون للكيان الصهيوني وحده وحتى يظل هذا العالم المليء بالدمامل المتقيحة يشعر بالحاجة الملحة إلى أمريكا ومضاداتها الحيوية .
فما أشبه أمريكا بطبيب منافق دجال يشتغل بالشعوذات والخرافات في التعامل مع الدمامل المتقيحة ،فهو حريص على خلق الدمامل في كل مكان من هذا العالم الواسع الفسيح الأرجاء ،وحريص على اتهام الآخرين بخلقها ،كما هو حريص على شحن الأدوية لمداواة هذه الدمامل وهذه الأدوية بعضها يزيد الدمامل تقيحاً ،وبعضها انتهت صلاحيته منذ زمن بعيد ،وما تبقى وفي أحسن الأحوال لا يحتوي المادة الدوائية الشافية فهو كإبر الماء ،وأثمانها كلها باهظة تفوق الخيال .
ولكم الآن أن تتذكروا بعض الدمامل أو الدماميل المنتشرة تحت جلد مناطق في هذا العالم ،وأعتقد أن أول ما سيخطر ببالك الدمامل التي خلقتها أمريكا في منطقتنا العربية ،ومن أكبرها نبدأ ،من فلسطين فعمر الدمل قارب المئة عام ،ومازال الطبيب الأمريكي الدجال المشعوذ يدعي أنه يبحث عن الترياق الشافي ،وهو في الحقيقة يزيدها تقيحاً ومن أجل بقاء الالتهاب واستمرار مصانعه في إنتاج المضادات الحيوية عمد إلى خلق دمامل متقيحة كثيرة مجاورة .
وما أكثر الدمامل التي خلقتها أمريكا في العراق ولبنان ومصر والاردن والخليج ،وفي سورية الرافضة لشعوذات الطبيب الأمريكي الدجال..منذ عقود من السنين يحاول هذا «النطاسي» المنافق أن يزرع مااستطاع دمامل تحت جلد الوطن السوري فمنها للإثنية والعرقية ومنها للطائفية والمذهبية ،وكلها دمامل قيحها كريه الرائحة ولذلك يكرهها السوريون ويصرون على معالجتها وشفائها بالمضادات الحيوية الحقيقية ،وإن استعصت فمبضع الجراح السوري ومن يساعده في غرفة العمليات من الأشقاء والأصدقاء كفيل باستئصال الدمامل حيثما كانت في سورية ،من وادي اليرموك جنوباً وحتى وادي الخابور شمالاً ومن جسر الشغور غرباً إلى الشدادي  شرقاً ،والطبيب السوري مشهود له بمهارته ودقته وصبره ولن يترك قيحاً إلا و يعالجه وستزول دمامل أمريكا المؤقتة كما زالت من فيتنام وكوبا وغيرها من أصقاع العالم .
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
د.غسان لافي طعمة