مطبخ خرفشين؟

العدد: 
13608
أصدر الشيف حرَّاق أصبعه أبو كرشويه بن ملوخويه.. كتاباً عن فن الطبخ يشرح فيه كيفية تحضير المأكولات المبتكرة في العالم

هذا وقد أطلَّ الشيف من خلال شاشة (بص.. طر.. مة.. نيوز) وشرح لنا عن المأكولات التالية الغريبة.. وسط دهشة ربات البيوت اللواتي هرعن لكتابة ما تفتَّقت عنه عبقريته في فنون الطبخ والنفخ: 1-المجدرة: وهذه الطبخة من أصعب أصناف المأكولات، بسبب ارتباطها الوثيق بطول نفس ست البيت.. قومي سيدتي بنقع العدس الصومالي بماء ساخن حتى تنفشيه.. (تجسيداً للمثل القائل انفشو وشوف ما !!).. ثم قومي بتنقية البرغل البلدي من الحصى والتبن والقش والتراب.. ثم أضيفي البرغل إلى العدس على نار هادئة.. قومي خلال ذلك بتقلية شرائح البصل في الزيت لإضافته على طبق المجدرة.. يمكنكم تناول المجدرة مع المخلل أو اللبن أو سلطة الخضار.. وصحتين ! 2-الشعفورة: يعتبر طبق الشعفورة سيدتي من أهم المقبلات على طاولات المطاعم في عصر الذرّّة.. وعليك اتباع ما يلي.. قومي بفرم البصل اليابس بشكل ناعم.. وإياك ضربه في الخلاط.. ثم قطِّعي الطماطم الحمراء.. أي البندورة قطعاً خشنة بحجم قطعة سربوحة.. وبعد ذلك اقتلي قرص الشنكليش قتلاً مبرحاً بمطرقة حديدية حتى يصبح كالمتّة الناعمة.. وعليك سيدتي أن تنتبهي لكي لا ( يظحط) قرص الشنكليش ويلطم زوجك على وجهه!! ثم اخلطي المحتويات السابقة وأضيفي إليها زيت الزيتون.. يمكنكم تناول الشعفورة ساخنة أو باردة مع البوظة أو السحلب.. (ملاحظة: عليك سيدتي بعد هذه الوجبة تناول دزينة من علوك الشكلس لإزالة مخلفات روائح حرب الشعفورة!! 3- البرَّوشكة: وهذه الطبخة أصلها من أمريكا اللاتينية.. إلا أن جدتي التي عاشت في فنزويلا أجرت تعديلات عليها.. وطريقة تحضيرها يحتاج إلى المواد التالية: كيلو واحد من الطفسل الطازج.. نصف كيلو سرباح حامض.. أوقية شنكحوت باردة.. ملعقة صغير من قبار الإكليل الناعم.. القليل من العوسج اليابس.. ضعي المواد السابقة في الطنجرة.. وعندما تنضج أضيفي إليها ظرف بروشكة يباع في الصيدليات.. 4-آذان الشايب.. ويقال له بالعامية (أدنين الشايب..) وبالتركي.. شيش برك.. وهو صنف من المأكولات العريقة.. اتبعي ما يلي: (قومي بدلك العجين وترقيقه.. ثم اضربي العجينة بقوة والصقيها على أذن جدّك الشائب أو جدتك.. حتى تأخذ قطعة العجين شكل أذن جدّك الشايب.. ثم احشيها باللحمة الناعمة والبصل المطبوخ ثلث طبخة.. ثم أغلقي قطع العجين.. وأضيفيها إلى جدرية من اللبن الفنزويلي.. أو الكشك الإسباني.. 5- الباطرش: وهو من المقبِّلات التي كان الخليفة العباسي هارون الرشيد يحبها كثيراً.. ويقال إنه كان يقوم بجولة تنكرِّية في أنحاء البلاد واستضافه قوم في البادية.. وقامت إحدى النساء بتقديم الباطرش له.. ومن شدة إعجابه بهذه الأكلة، تزوَّج تلك المرأة ونقلها إلى قصره، وهي الست زبيدة.. وهي التي أرَّخت لهذه الأكلة.. إذ قامت بشوي الباذنجان الشامي ثم قتلته بيد المهباج في جرن القهوة.. ثم أضافت له الزيت والثوم.. وينقل لنا المؤرِّخ الحمصي الكبير (المتبَّل الباطرشاني) إن طباخ قصر نابليون بونابرت وهو حفيد علي بابا المشهور.. واسمه بابا غنوج المتبلاتي.. أنه هو من ابتكر إضافة الطحينية إلى باطرش الست زبيدة ليتخذ شكله الحضاري الحالي.. 6-المحشي الكذَّاب: سأشرح لك سيدتي تحضير المحشي الكذاب من خلال قصة اكتشافه الممتعة والمدهشة.. ففي القرن الثالث عشر وفي إحدى القرى الهنغارية.. أضاعت سيدة القرية ابنتها.. وكان اسمها لينجي.. فخرجت تنادي عليها.. يا لينجي.. يا لينجي.. وخرج كل سكان القرية يبحثون عنها في الغابة وهم ينادون.. يا لينجي.. يا لينجي.. وفجأة وجدوها تحت شجرة وارفة.. وهي تلف ورق العنب بعد حشوه بالبرغل والخضار.. وعندما طبخوا تلك المادة.. وجدوها لذيذة، ولهذا أطلقوا عليها يالينجي!! وقد عدّل العرب اسمه بما يناسبهم.. وأصبح اسمه المحشي الكذاب!! 7-الجظ مظ: إن تحضير هذه الأكلة معقَّدة نوعاً ما.. بسبب الأصناف المركبة.. لذلك اتبعي الخطوات التالية: قومي أولاً بتقطيع كيلو من الجظ الأحمر إلى قطع صغيرة، ثم اتركيها على نار هادئة كأوضاعنا الحالية!!.. ثم أضيفي إلى الجظَّات القليل من البهار السيرلانكي والملح الإثيوبي والقليل من الفلفل الفليبيني.. وخلال ذلك قومي بإحضار خمس مظَّات طازجة.. ويفضل أن تحضريها من تحت دجاجة تكون قد مظَّطهم للتو.. اكسري المظَّات.. فوق الجظَّات.. وحركيها بهدوء.. يمكنك سيدتي أن تحضري الجظ لوحده والمظ لوحده.. 8-المتة المحلية: يمكنك سيدتي أن تحتسي المتة المحلية.. وأنت تقومين بإعداد أكلتك المفضَّلة.. والمتة المحلية هي صورة طبق الأصل عن المتة التي نستوردها بفارق أن المتة المحلية نظيفة، ولا تحتوي على بقايا الفئران.. أما محتويات المتة المحلية فهي المواد التالية: (قفّة من القصرينة.. خرج من الحمري.. وهو الحشيش اليابس) !‏

د. نصر مشعل‏